أرامكو: ندرس إمكانية تنفيذ مشروعات لتوليد 300 ميغاواط من الكهرباء باستخدام الطاقة الشمسية



[JUSTIFY]قالت شركة أرامكو إنها تدرس حالياً إمكانية تنفيذ مشروعات لتوليد 300 ميغاواط من الكهرباء باستخدام الطاقة الشمسية والرياح، مبينة أن ذلك سوف يُسهم في تلبية الطلب المتنامي على الكهرباء في المملكة، مشيرة إلى أنها تعكف على اختبار العديد من تقنيات الطاقة المتجددة، مع التركيز على الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.

وأوضحت أرامكو أنها تستهدف 10 مواقع نائية في المملكة من أجل إتاحة الاستغناء عن استهلاك 3300 برميل من الديزل في توليد الكهرباء، لافتة إلى أن ذلك تحقق نتيجة برنامج إثراء المعرفة ودوره في تعزيز ثقافة المحافظة على الطاقة وكفاءة استهلاكها، مما يساعد في التمكين لمستقبل مزدهر للمواطنين في المملكة.

وبيّنت أنها تبحث في تحديث حقل اختبار الطاقة الشمسية التابع لها في الظهران، لتحسين أنظمة جمع المعلومات، كما تخطط لإجراء اختبارات تسارع تردي الأداء ودرجة الحرارة في مختبرات أطراف أخرى، والتعاون مع جامعة الملك عبداﻟﻠﻪ للعلوم والتقنية في اختبارات الوحدات والإلكترونيات، لافتة إلى أن دراسة الجدوى التي أجرتها حول تطوير طاقة الرياح في عام 2014، خططت من خلالها لتثبيت توربينات رياح بقوة 3.3 ميغاواط في مستودع المنتجات النفطية في طريف، مشيرة إلى أن المشروع يهدف للحد من استهلاك الوقود في مستودع المنتجات البترولية، وبناء قدرات تشغيلية استعدادا لتوربينات رياح إضافية.

وأفادت أنها وقعت في 21 يوليو 2014، اتفاقية لاستخدام شبكة النقل مع الشركة السعودية للكهرباء، حيث تُعد هذه الاتفاقية إحدى الخطوات الرئيسة لإعادة هيكلة قطاع الكهرباء في المملكة، وتعزيز توليد الكهرباء بكفاءة على النحو المتوخى في نظام الكهرباء في المملكة، كما تتيح هذه الاتفاقية إمكانية نقل فائض الكهرباء من مرافق التوليد المشترك عالية الكفاءة في أرامكو إلى مراكز الطلب الأخرى، من خلال شبكة نقل الكهرباء التابعة للشركة السعودية للكهرباء.
[/JUSTIFY]


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح