اكثر من ١٠ الالاف زائر لمسرح برنامج الأمان الاسري



الرأي - أيمن القارح - الرياض

نظم برنامج الأمان الأسري الوطني فعاليات متنوعة للعائلة والاطفال في مسرح مخصص وذلك ضمن المهرجان الوطني للتراث والثقافة الجنادرية ٣١ ، كما يقدم البرنامج سلسة مع الفعاليات والانشطة كل يوم يوم من الساعة ٤-٩ م طيلة ايام مهرجان الجنادرية
ويشارك بجناح البرنامج مجموعة من الأركان التوعوية لتقديم الانشطة الترفيهية للعائلات والزوار.وصرحت المتحدثة الإعلامية للبرنامج أ.وجدان الحوتان بانه”يشارك هذا العام في أركان البرنامج 9 جهات ترفيهية وتوعوية وهي: جمعية رعاية الطفولة، مجموعة سجايا التطوعية، مجموعة work time للالعاب التفاعلية، الخدمة الاجتماعية، مجموعة فوتوسنتريك للتصوير المحترف، مجموعة ايدبل ارينجمنتس، بالاضافة لمشاركات منوعة من الاسر المنتجة”
“كما حرصنا على أن نقدم العروض المسرحية الترفيهية وعروض المسابقات التفاعلية ومجموعة من المحاضرات التوعوية الثقافية في جو مسرح عائلي يهدف اثراء معلومات الطفل والعائلة ،وايضا حرصنا على توفير أركان التوعية الخاصة بتعزيز الأمان الأسري وارساء رسالة البرنامج في التوعوية وهي ركن برنامج الأمان الأسري الرطني وركن خط مساندة الطفل والركن الخاص بشباب الأمان.
وصرحت المدير التنفيذي لبرنامج الأمان الأسري الوطني الدكتورة مها المنيف بأن” مسرح برنامج الأمان الأسري الوطني ومشاركاته هذا العام التي تعد الأكبر والأوسع مقارنة بمشاركاته في السنوات السابقة في ظل التطلعات الملقاة على عاتقه في مجال التوعية بالأمان الأسري ، كما أبدت إعجابها بوجود الأنشطة المحفزة والتفاعل الصادق .
وأكدت المنيف أن الجنادرية حققت الكثير من التطلعات المأمولة في جانب الاحتكاك بالجمهور والزوار من مختلف الشرائح العمرية والمهنية للتوعية بالعنف الأسري مما يضع على عاتقنا التطوير المستمر للبرامج والمشروعات.وقد زار مسرح البرنامج من انطلاقة يوم ٢ فبراير وحتى الآن اكثر من ١٠ الالاف زائر من العائلات والاطفال.
الجدير بالذكر أن برنامج الأمان الأسري الوطني هو برنامج متخصص في التوعية والوقاية من العنف الأسري وقد تم انشاءه بمرسوم ملكي منذ عام ٢٠٠٥ وللبرنامج مساهمات وانجازات عديدة في مجال الوقاية والحماية من العنف الاسري وقد شارك البرنامج في مهرجان الجنادرية في الاعوام السابقة وقدم البرامج الترفيهية التوعوية للحضور.

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح