أوكسجين الحياة!


وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://alraynews.net/6384124.htm

الحياة مدرسة مهما تعلمنا من العلوم .. وحصلنا على أعلى الشهادات..
نظلّ جاهلين في علم الشخصية!!
هل المبالغة في العطاء خطأ؟
هل الطيبة و حسن الظن عيب؟
هل الصمت في المواقف المزعجة ضعف؟
هل التغاضي والتغافل سذاجة؟
هل الصدق والوضوح حماقة؟
مادامت تلك طباعك التي جبلك الله عليها!!
تؤمن بالاختلاف الصحي الطبيعي..
لكن لا تؤمن بالنفاق والتصنع ..
لا تؤمن بالكذب والتحايل .. تكره الاستجداء ..
لا تجيد الاستعطاف والمراوغة والفضول..
لا تؤمن بالتملق والتزلف والاستعلاء.
اكتفينا من الأشخاص على هيئة دروس ..
نحتاج أشخاصًا على هيئة حياة..
أشخاصًا قلوبهم نظيفة وأرواحهم طاهرة..
لا تعرف الخبث ولا المكر ..
نفوس تحب الخير للآخرين كما تحبه لذواتها..
إنْ اختلفتَ معها لم تظلمك وإنْ أحبّتك أكرمتك..
نحتاج أشخاصًا على هيئة حياة..
تمنحنا الشعور بقيمتنا بوجودنا..
تتقبل اختلافنا وتحترم فكرنا..
نحتاج الى أشخاص على هيئة حياة..
فكما للحياة أوكسجين نتنفسه لنعيش..
فكذلك الأشخاص الرائعون .. هم أوكسجين على هيئة حياة..
فجمال أرواحهم أوكسجين يعبر إلى رئتينا ..
فيزيل سمومها وينقيها وينعش الحياة فيها..
يجعلون للحياة معني وللأيام قيمة ..
اجتماعهم أنسٌ وقربهم سعادة ..
حديثهم لا يمل وغيابهم لا يطاق ..
فالنفوس تألف البسيط الهين اللين ..
وتنفر من الصعب المعسِّر والمنفِّر..
أشخاص إذا فتحنا لهم حدائق قلوبنا جعلوها بهجةً ذات ألوان ..
إذا دخلوا إلى حياتنا زادوها بريقاً ولمعانا..
يتألمون لألمنا يهتمون بنا يشغلون حيّزًا من حياتنا..
أماكنهم لا يشغلها أحد وبعدهم لا يملأهُ أحد سواهم..
وجودهم سرورٌ وسعادة ..إنْ غبنا افتقدونا ..
وإن حضرنا أسعدونا .. نجد جمال الحياة معهم ..
نحتاج أشخاصًا على هيئة حياة..
أشخاصًا قلوبهم كقلوب الأمهات ..
يجتمع فيها الحنان والأمان والحب والعطف والشفقة ..
لأن قلب الأم قلب لا يشابهه قلب ..
يفتقدنا إنْ غبنا .. ويفرح إنْ حضرنا..
يعذرنا إنْ قصرنا.. ويسامحنا إنْ أخطأنا..
قلب أبيض .. يحملُ النقاء والصفاء ..
طاهرٌ كطهر الملائكة.. صافٍ كصفاء الماء..
نحتاج الى أشخاص على هيئة حياة..
كما قال (جبران خليل جبران):
” لم أجد في الحياة سوى قضيتين أوليتين هما الجمال والحق..
أما الجمال ففي قلوب المحبين..
وأما الحق ففي سواعد العمال..”


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    1. 1
      ابو فيصل

      نحتاج أشخاصًا على هيئة حياة..
      عندما يتمرد الحرف ع السطر يبدع الكاتب
      سلمت اناملك

      (0) (0) الرد
    2. 2
      نعيمة نصاري

      الأوكسجين هنا رؤية ذلك الضوء في عمق كل إنسان وتجاهل ماسواه والتعامل معه من خلاله لنشر السلام وتحقيق الود
      أثرت فينا كل مشاعر الجمال وانبثاق معانيها طاب لك قلم أحرفك فيه تزهوا بألوان الحياة
      جعلتني فعلا 😍
      بورك لك

      (0) (0) الرد
    3. 3
      ابتهاج جمال

      صدقتي واحسنتي نحتاج اكسجين لا ننا اختنقنا من دخان القلوب السوداء التي تكثر وتتكاثر بالظلم فماعلى المظلومين سوى الدعاء وانتظار فرج الله

      (0) (0) الرد
    4. 4
      ام عمر القحطاني

      فعلا كلام جميل جعلنا الله واياكم ممن حل نفع واسعد من حوله

      (0) (0) الرد
    5. 5
      شيخة العتيبي

      لن نجد قلبا كقلب الأم مهما قابلنا ومهما تشدقت الأفواه بذلك تعبت القلوب الصادقة من ملوثات القلوب المخادعة كلما قلنا هذا القلب الصادق سرعان ما نجد خنجره السام مغروسا بين نبضات قلوبنا لنغلق أبواب قلوبنا على جراحها منعا للاستزادة من الجروح فلم بعد في القلب متسعا للجراح نكأت كلماتك جراح قلبي فنزف بهذه الحروف طبت وطاب حرفك اخت فاطمة

      (0) (0) الرد
    6. 6
      ايمان طيب

      ياحمال كلماتك وروعتها ..سلمت اناملك يافاطمة مقال رائع

      (0) (0) الرد
    7. 7
      ايمان طيب

      ولكن كقلب امي لن أجد مهما أحبنا الناس فهم بشر يرجعون لطباعهم …

      (0) (0) الرد
    8. 8
      روح العطاء

      ولماذا لا توجد كقلوب الامهات
      الاخت الحنون ام اخرى تسهر وتخاف تنتظر وتدعو
      اماً لم تلد ولكنها تحوي مشاعر عظيمة تتعاظم اذا وجدت صدى جميل

      الصديقة المخلصة ايضاً تحوي قلب اما طاهر يرقب ويقلق يفرح ويتكدر لاجلك

      ولكن هي نعمة لن يرفل بها الكثير

      (0) (0) الرد
    9. 9
      سعاد العسيري

      لا يوجد مثل قلب الام حنون ومعطاء بدون حدود ولا مقابل
      مقال رائع ككاتبه أسعدك الله ام محمد 😍

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح