استعدادًا للعام الدراسي الجديد

مدير عام تعليم الرياض بالإنابة يؤكد على التسديد المبكر لاحتياجات المدارس



الرأي - عبدالرحمن الزهراني - الرياض

أكدَّ مجلس الشؤون التعليمية بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض على أهمية تفعيل البرامج الإلكترونية, والعمل على تنفيذ برامج نوعية لدعم جهود الاستعداد والتهيئة وتعزيز الانضباط المدرسي, مشددًا على متابعة صيانة المباني المدرسية والتأكد من جاهزيتها التامة, ومتابعة خطة توزيع الكتب على المدارس جاء ذلك خلال اجتماع عقد برئاسة مدير عام التعليم بمنطقة الرياض بالإنابة الأستاذ عبدالله بن سعد الغنام بحضور المساعد للشؤون المدرسية الدكتور حمدان العمري والمساعدة للشؤون التعليمية بنات الأستاذة ريم الراشد ومديري الإشراف التربوي بنين وبنات ومسؤولي الإدارات ومديري ومديرات مكاتب التعليم وذلك بقاعة الاجتماعات بمقر الإدارة الرئيسي.
حيث استعرض مدير عام التعليم بمنطقة الرياض بالإنابة الأستاذ عبدالله بن سعد الغنام خلال الاجتماع خطة الاستعداد والتهيئة للعام الجديد ١٤٤٠/١٤٣٩هـ مشيدًا بالجهود التكاملية من مختلف الإدارات ومكاتب التعليم لإنجاح خطة الاستعداد والتهيئة لهذا العام .
وشدد ” الغنام ” على أهمية تلبية احتياجات البيئة المدرسية من خلال التسديد المبكر لاحتياجات المدارس من التجهيزات المدرسية والكوادر التعليمية والإدارية, خاصة ما يتعلق بالمباني التعليمية المحدثة والمستلمة لهذا العام, مؤكدًا على متابعة تنفيذ خطة صرف الكتب للمدارس في جميع المراحل من قبل الإدارات المعنية والتقيد بالخطة الزمنية واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتسهيل عملية صرف وتوزيع الكتب .
هذا وناقش المجلس خطة صيانة المباني المدرسية والتأكد من جاهزيتها, وميزانيات الفصول, ومؤشرات حركة النقل الداخلي ومدى إسهامها في تسديد الاحتياج الفعلي والمتوقع من المعلمين والمعلمات.

كما استعرض الاجتماع الخطة التشغيلية للشؤون التعليمية, وأكد في هذا الإطار على ضرورة استثمار فترة الاستعداد ببرامج نوعية وتوعوية تعمل على دعم الجهود المبذولة في الاستعداد والتهيئة للعام الدراسي الجديد وتعزيز الانضباط المدرسي.
وجرى خلال الاجتماع مناقشة حركة نقل قادة المدارس ومباشرة المكلفين الجدد وتسديد احتياج المدارس للقيادات المدرسية , واستعراض خطة القبول والتسجيل وأعمال لجان القبول في مختلف المراحل الدراسية .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح