ولائي لوطني فاق الفؤاد وفاقني



اقترب الاحتفال بالوطن المجید وطن العز والفخر الذي استمر بالعطاء 88 عامًا، وسیبقى العطاء مستمر بإذن الله، وفي ھذا العھد الزاھر عھد الملك سلمان بن عبدالعزیز – حفظھ الله ورعاه- نفتخر بما حققتھ المملكة من إنجازات عظیمة وذلك وفقًا لرؤیة المملكة العربیة السعودیة 2030 التي ستغیر الكثیر في ھذا الوطن بمجالات عدیدة اقتصادیة واجتماعیة، وقد ذكر ولي العھد الأمیر محمد بن سلمان: “أن بلادنا تمتلك قدرات استثماریة ضخمة، وسنسعى إلى أن تكون محركا لاقتصادنا ومورداً إضافیا لبلادنا وھذا ھو عامل نجاحنا الثاني”.

وتظل المملكة العربیة السعودیة من أھم دول العالم التي أسست وحدتھا وقامت على أساس متین وھو الدین الإسلامي حیث قامت على كتاب الله القران الكریم وسنة رسولنا محمد علیھ الصلاة والسلام، فنحن نستقبل الیوم الوطني وجنودنا البواسل على الحد الجنوبي “ابطال الوطن” ساھرون لحمایة ھذا الوطن ادعو الله أن یحفظ جنودنا ویردھم لوطنھم سالمین شامخین لعزة وطننا الغالي الحبیب وان لا یردھم خائبین.
اللھم إني اسألك ان تحفظ بلادنا الغالیة من كل سوء، وأن تدم علینا نعمة الأمن والآمان وأن توفق قائدنا لكل ما تحبھ و ترضاه، یا رب ھذا موطني وبه سأحیا ما بقى وأظل ادفع عن بلادي ما یكید به العدا.


2 التعليقات

    1. 1
      هوازن

      كل عام وأنتم بخير موفقه عزيزتي روان اختك هوازن مقبولي

      (0) (0) الرد
    2. 2
      هنادي الدباسي

      ‏وطني سوف تضل رايتك تعانق السماء
      ‏ شامخه تروي قصص العزه والكرامه
      ‏قصص الشرف والفداء فانت فخر العروبه
      ‏انت قبلة المسلمين وطني لن تثنيك عن
      ‏شموخك يد عابث💚

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح