تعاون سعودي بحريني لنشر ثقافة الادخار بالبلدين



الرأي - نوال المقبل - جدة

أكد رئيس مجلس أمناء مبرة عبدالرحيم الكوهجي الخيرية بمملكة البحرين الأستاذ عبدالغفار الكوهجي أن دول الخليج العربي بحاجة إلى تكثيف الجهود والاستفادة فيما بينها من جميع الخبرات المميزة في نشر ثقافة الادخار، خاصة مع تغير الأوضاع الاقتصادية، ما يستدعي ابتكار طرق تعمل على حماية الأجيال القادمة من التعرض لمشاكل اقتصادية.
جاءت تصريحات الكوهجي على هامش توقيع اتفاقية تعاون بين “مؤسسة وقف الحصالة” السعودية مع “مبرة عبدالرحيم الكوهجي الخيرية” البحرينية لتعزيز التعاون المشترك بين الجهتين في مجال تقديم برامج تدريبية، تهدف لرفع الوعي المالي للصغار والكبار في مملكة البحرين.
وقال إن التعاون مع “مؤسسة وقف الحصالة” سيدعم ويفيد هذا التوجه نظراً لخبرة المؤسسة الطويلة في إقامة الورش التدريبية والبرامج المعرفية لمختلف شرائح المجتمع، وهو ما أهلها للفوز مؤخراً بالمركز الأول بجائزة الملك خالد لشركاء التنمية.
من جانبه ثمن الأستاذ سعد بن محمد الحمودي المشرف العام على “مؤسسة وقف الحصالة”، جهود “مبرة عبدالرحيم الكوهجي” باعتبارها مؤسسة بحرينية مانحة مميزة في مجال دعم وتطوير القطاع الخيري والتنموي، بهدف بناء أسوة حسنة، وتنمية مستدامة، وفق منهجية علمية ومبادرات وشراكات فاعلة، تعمل على تطوير العمل الخيري، عبر تشجيع إيجاد مشاريع وبرامج نوعية.
وقال الحمودي إن “المؤسسة” تسعى من خلال هذه الاتفاقية إلى أن تكون سفيراً لوطنها، لتعكس ما بلغه القطاع الخيري السعودي من تميز، وأن تواصل مشوارها التنموي من خلال تقديم برامج تدريبية بمنهجية سليمة، تُمكنّ الأفراد والمجتمعات، من إدارة حياتهم الشخصية، بمهارة مالية، تساعدهم في ترشيد الاستهلاك، ورفع معدلات الادخار.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح