“الضباح” مديرًا “للثقافة والفنون” بالقصيم



الرأي - راضي الزويد - بريدة

صدر قرار مدير عام جمعية الثقافة والفنون في المملكة المهندس هشام بن محمد الوابل، بتكليف سلمان بن إبراهيم الضباح، مديراً لفرع جمعية الثقافة والفنون بمنطقة القصيم، دعمًا لمقومات العمل الفني والثقافي، ولدفع عجلة التطوير نحو تقديم المزيد من الجديد والفريد.
وعبّر الضباح عن اعتزازه بهذه الثقة باختياره لإدارة الجمعية، التي يعود عمرها لأكثر من 35 عاماً ، مؤكدًا أنه سيسعى مع أعضاء الجمعية لتقديم فعاليات ونشاطات فنية وثقافية متنوعة، تلبي رغبات شرائح المجتمع، وأن تكون الجمعية حاضنة للمواهب الشابة من أبناء وبنات المنطقة، التي تزخر بكثرة المواهب في مختلف الفنون والمجالات الأدبية والثقافية والفنية؛ وذلك بإيجاد خطة عمل شاملة؛ لتحقق الجمعية رسالتها وأهدافها؛ وضمان استمرارية برامجها على مستوى مدن ومحافظات المنطقة، وفقاً لرؤية المملكة 2030 التي أولت قطاع الثقافة جانباً مهماً بأن تكون جزءاً من قنوات تحسين مستوى معيشة المواطن، ورافداً اقتصادياً وحضارياً للمملكة، عبر تأسيس مراكز حاضنة للإبداع، وتوفير منصات للمبدعين للتعبير عن أفكارهم وطموحاتهم، وخلق صناعة ثقافية تعنى بالفن والمسرح والسينما والأنشطة الفنية والتشكيلية، وتحويل الثقافة إلى عنصر رئيسي للتواصل بين أفراد المجتمع.
وقدم الضباح شكره وتقديره لرئيس مجلس إدارة الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون الدكتور عمر السيف، ولمدير عام الجمعيات المهندس هشام الوابل، متمنيًا أن يكون عند حسن ظن الجميع، متطلعًا –مع زملائه- إلى تقديم كل ما فيه إضافة نوعية وتطويرية في المشهد الثقافي والفني، على مستوى المنطقة والوطن.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح