قصيدة “ظلام الحوت” للشاعرة العنود الواصلية



الرأي - أمل الشمري

ترا .. في براد الليل هذا مابي لي كوت
أبي آلدفى من قـربه .. وشبـة عتابـي !
••••••••
نجوع اللقا من شوق مير التكبّر قوت
يصبرني بـ غيابه ويصبر على غيابي
••••••••
معي خافـقٍ وده فـ قلبه يذب الصـوت
ينـادي بـ شرهاته و يفتـح لها بـابـي !
••••••••
ولا صمته المزعـج .. ولا حزنه المكبـوت
ولا غيرته اللي من العطّر بـ ثيـابـي ..!
••••••••
مايجرح شعور الغيره ان جاك بس الموت
شعور التملّك لـ أعربيه من أعرابي ..!
••••••••
لو الامر بيدينه سكنّت فـ ( ظلام الحوت )
على شان نور الشمس مايكشف اهدابي
••••••••
ولو الامر بيدينه لـ غيـره ماعـّرف بـيـوت
ولا افهم من الاشعـار مابـيـح كتّابـي ..!
••••••••
يبيني على كيفه .. و انا ماعلي ريموت
على شان ماتجزع رجوّلته بـ اسبابي ..!
••••••••
واذا جيت اوضح له غدت معركة جالوت
مجانيق نظراته على جرح مضرابي ..!
••••••••
خفوقه بلا رحمه .. من الحب والجبروت
يبي ارضخ لـ حكمّه وانا حرّه وماااابي
••••••••
أحبـه محبـه عاقله .. ديـنـها مثـبـوت ..!
لكنه طغى بالحب لين اصبح ( ارهابي )

•••••••
الشاعرة/ العنود الواصلية


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح