طريب .. طريب .. طريب


وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://alraynews.net/6432938.htm

بعض الأماكن أو الأمكنة تتوق لها وتهوي اليها النفس أو الأنفس حتى الشح  منها ؛ لأن فيها أمرا أو سرا  مرتبط بنفس هذا الإنسان أو ذاك أو إنها تملك خاصية خاصة جاذبة للأرواح والمشاعر والأحاسيس المرهفة ،  بعض هذا الارتباط ظاهر وبعضه الآخر خفي في النفس التي هوت أو أحبت.

طريب من هذه الأمكنة التي أراها تهوي إليها نفسي بدون تفنيد الأسباب ؛لأن طريب ذاته هو كل الأسباب فكيف أفند باجتهاد شخصي محب الأسباب وهي ظاهرة عز الأماكن والأمكنة .

طريب سأخاطبكم هنا من خلاله لعلكم تعذرون هوسي بهذا المكان المختلف عن  الأمكنة فوق الأرض بخلاف مكة المكرمة والمدينة المنورة التي تهوي إليها كل الأفئدة لقدسيتها ، أما طريب فهذه أسباب مكانته عندي وهي وجية حتى العظم .

طريب ..  يا أيها الوادي العظيم عظمة التاريخ .

طريب .. يا أيها الوادي العظيم عظمة المجد .

طريب .. يا أيها الوادي العريق عراقة النسب .

طريب .. يا  أيها الوادي الباسق اسما في سماء الوطن .

طريب .. يا أيها الوادي الزاهي المزهو بذاته  الكبيرة .

طريب . .  يا أيها الوادي الذي غادرناه وقد كان غابة خضراء مزدهر .

طريب . .  يا أيها الوادي الذي حزن على  من غادره من أهله الكبار الموحدين الطيبين  فتصحّر .

طريب .. يا أيها الوادي الذي كان الكبار من أهله يردون علينا في القرآن إذا غوينا وهم الأميين .

طريب ..  يا أيها الوادي العظيم المهاب الجانب سلاما عليك رددت ام لم ترد .

طريب ..  يا أيها الوادي المفعم بالحب لمن أحبك، شكرا لك على حبك لنا وما زرعته في قلوبنا من ولاء وانتماء لذاتك وأهلك والوطن وقادته وللحياة وزخرفها وملذاتها فكنت ذوقها ومذاقها الطعم اللذيذ.

طريب .. يا أيها الوادي المثير الذي إذا أشرقت شمسه كأنها غيّمت وإذا غيّمت كأنها ديّمت وإذا ديّمت نثرت مائها حبا ونماء وأملا في الأرض والقلوب فأخضرّ ت وأزهرة وانتعشت .

طريب .. يا أيها الوادي الذي كان ينتشي بلعب الخطوة على صوت التنكة والنجر وصفوف الفن الراقي والسمر مع خيرة الرجال من أهله الكبار سنا ومقاما تماما كما هي  لعبة عسير الأصلية حتى حرمها أعداء الحياة والفرح البريء فأضحى كئيبا حزينا.

طريب ..   يا أيها الوادي الذي كان يلعب اللعب الشهري والزحفة أو الرزفة النجرانية ببراعة وحين مات الكبار من أهله تنكّر الصغار لإرث وتاريخ الكبار فأصبحوا نكرات وضاق بهم وبأنفسهم وأنفاسهم الوادي رغم اتساعه.

طريب ..  يا أيها الوادي الذي كان تولة من فن وسيف من مجد يضاهي الآخرين بإسمه ومكانته وأهله  اعتزازا فانكسر ثم حزن على نفسه فانطوى على ذاته وأهله الطيبين فأصبح نسينا منسيا بفنه ورجاله الكبار .

طريب ..  يا أيها الوادي الذي تنكر له الأحفاد تكبرا على الكبير بعد أن غادر الأجداد فانكفأ على نفسه حزنا يندب حظه مع الصغار.

طريب  .. يا أيها الوادي الصابر على تجاهل من جهل  مكانته .

طريب .. يا  أيها الوادي الذي ماسأل عن اعراض معرض ولا تجاهل جاهل لتاريخه .

طريب .. يا أيها الوادي الملهم النجب .

طريب .. يا أيها الوادي الكبير القلب .

طريب .. يا أيها الوادي العاشق المحب .

طريب ..يا  أيها الوادي المليء بالنجوم وبالشهب .

طريب .. يا أيها الوادي الشامخ فوق الشموخ شموخا .

طريب .. يا أيها الوادي المقدّر لمن يستحق القدر .

طريب .. يا أيها الوادي السامي بين الأسماء سموا.

طريب .. يا يأيها الوادي المانح معنى وقيمة للطرب .

طريب .. يا نشوة الفرح المبهج .

طريب .. يا بهجة الصبح إذا انبلج .

طريب .. يا أرجوحة المرح والسعادة للقلوب الطاهرة النقية في يوم الفرح .

طريب .. يا نشوة الروح في السمر، وياصوت الشجن في السحر، يا أطرب من صوت الوتر إذا دندن .

طريب .. ياملتقى الجمع الغفير للسمر انشراحا من الغسق حتى الفجر .

طريب .. يا أجمل من ليل المحبين حين اكتمال البدر .

طريب ..  يا أعذب الأسماء على الألسن في نطق البشر .

طريب .. ياصفوة الأسماء والأماكن في الوطن .

طريب .. يا تعويذة الأماكن والأسماء في القلوب وفي الكتب .

طريب يا أسر قلب كل من زاره أوبه سكن .

طريب ..  في زبدة الهرج أنت المكان الذي كان ويكون وسيكون عزّ الطلب حين يعزّ ويكون الطلب .

طريب ..  ياترنيمة الإنسان المبتهج .

طريب . . يامقصد الروح النقية والمهج .

طريب ..  يا أغنية العاشق المتيم إذا انفلج .

طريب .. ياقصيدة الحب الصادق مع الوهج .

طريب .. ياواهب المجد لأهل المجد هم أهله  النهج .

طريب .. يا مهدي المجد لمن طلب .

طريب.. يانفحة العود المعتق إذا احترق.

طريب ..  ياتولة المسك الملكي الفواح  في الفرح .

طريب .. يامانح العز لأهل الذوق والأدب .

طريب .. يامن يزين باسمه جيد الحسناء بالحسن.

طريب .. يامعطي الهيبة والتقدير  للنجبي .

طريب .. ياقاهر الأعداء والحساد بالعجبي .

طريب ..  ياصاحب التاريخ ياسيد السجلي .

طريب .. يامطرب النفس يامسعد الموهجي .

طريب ..  أنت بين الأودية والمحافظات والأماكن مثل الأترجة .. أنت فعلا أترجة الأنسنة والإنسان والمكان والتاريخ.

طريب ..   أنت ياطريب كل الأسماء والصفات والمعاني الجميلة عند الناس فلا عجب .

طريب ..  أنت في المنطقة الجنوبية مثل الجوهرة أو الزمردة في تاج الإمبراطور، فلا تاج بدون جوهرة تزينه أو زمردة تلونه .

طريب جوهرة الجنوب وتاجه.

طريب ..  هو بداية المبتدى وهو نهاية المنتهى بالنسبة لي البداية فيه كخلق وحياة والمنتهى إليه وفيه كحياة وممات بإذن الله . انه مرتع الصبا حين كان للصّبا معنى وقيمة تخلو من التصنّع والتزّييف  والبهرجة .

طريب .. هو قلبي النابض ووجداني الحي وذاتي العاشقة وروحي التواقة للحياة والعلو أعود اليه رغم الوهن عاشقا محبا بل متيما بحبه الخلآّق للانعتاق من التعب والوصب الدنيوي الذي طلبناه وكابدناه منذ الصغر وهي سنة الحياة مع طالبيها بعد أن شعرت بانتهاء دوري الحياتي في خدمة وطني وقد قدمت له ولنفسي ما يقنع وما اراه معقولا من عطاء ربما يمايزني قليلا عن أترابيي أو يفوقهم فكريا بدرجة ما وإن كان قليلا في حق الوطن، وبقي أن أكوّن لنفسي ما أستطيع  من الرصيد الآخروي حسب مابقي و ماتسمح به صحتي وما يقدرني عليه ربي أتمنى أن أتمكن من تحقيق مايرضي ربي ويمحو ذنبي ويغفر زلّتي ويزيد حسنتي صلاة ونسك والتواصل اليومي حد الملازمة لأصدقائي القدامى، القرآن الكريم الذي علمني ايه معلمي الأول الشيخ/ سيف بن راشد بن غطاط رحمه الله في الكتاتيب القرعاوية في نهاية السبعينات الهجرية من القرن الماضي في مسجدنا بمشروفة والأصدقاء مصطفى لطفي المنفلوطي وعباس محمود العقاد ومصطفى صادق الرافعي الذين قابلتهم في مكتبات الرياض وعلى الأرصفة مع الباعة، قرأت لهم بنهم في نهاية الثمانينات وبداية التسعينات الهجرية من القرن الماضي قراءة حرة بلغة عربية واضحة فصيحة تزيد من لغة القارئ اذا قرأ وثقافته إذا أراد، فلا تبخلوا علي بدعواتكم الصالحة من فضلكم بدون منّ .

هذه الحروف المجمّعة كتبتها بين التقاط الأنفاس ولفظها تحت وطأت وضغط ضيق التنفس والأكسجين  ونغزات وآلام إبر زيادة نسبة المناعة في الجسم والكورتيزون ورجفت القلب وجرعات المغذيات  وفوقها جرعة الكيماوي في مدينة الأمير سلطان الطبيه رحمه الله، هي كل مابقي لدي من مخزوني الثقافي  المتواضع الذي جمّعته في حياتي بالرغم من محدودية  علمي اكتبها لكم هنا حبا لمسقط رأسي ومن سمع صرختي الأولى طريب وأنا أعود إليه إن استطعت  متحاملا على مرضي وسيسمع استعادة لتنهدات وتأوهات الصبّ في الصبا ولكن بعد الشيخوخة دندنة نقاء وغناء عفوي على صوت النجر  وسكب الدلال مع الفجر أو في الظهر وفي العصر وحتى السمر.

إنه (طريب )  الباعث على الانتشاء والفرح، يدفعني حب طريب في داخلي للكتابة عنه كأنه محرك البحث في قوقل ، إنه طريب وكفى .

طريب ..  بالنسبة لي الآن آوي إليه بود صادق  وشوق عاشق ونشوة محب غاية وهدف .

طريب.. جنة سأنشئ لي فيه بهدوء جنة صغيرة تشاركني التمتع فيها العصافير زقزقة والفراشات الملونة رفرفة والشمس تنظر مشرقة والقمر والنجوم تتهادى في السحر إن ساعدتني قواي الخائرة على ذلك وهو إلمأمول ومن الله استمد العون .

طريب .. أحب من مكان نسكنه وأكبر من مكان نأوي اليه ونحمل اسمه إنه الذات الحنونة للأنقياء بين الأماكن وكلها لاتشبه طريب عندي .

طريب . .  حالة حب متفردة في قلوب المحبين العاشقين بصدق للمكان والأجواء والإنسان

ليس كمثله  مكان ولا يعرف سرّه إلا  النبلاء ممن عاش الجمال وعاقر الصبّ والوجد من أهله ومن زواره أو من في قلبه وقر الحبّ الفطري للذات وللناس وللحياة الجميلة.

طريب .. ذاكرة الحب والنقاء والصفاء في قلوب  الأنقياء من اهله التي لاتشيخ حتى يموتو ا.

طريب ..  نداء الوجد في عيون العشاق المتيمين بحبه وبالحياة الكريمة.

طريب.. لايعشقه إلا أصحاب الوجدان الحيّه وليس الأجسام الميته.

طريب .. لايعشقه إلا  البسطاء الأتقياء من البشر والتقى هنا بالعموم وليس بالمعنى الضيق .

طريب ..  لايتوق له  ويعجب به إل أصحاب القلوب البيض النيّره.

طريب .. ينتظر الآن لفتة كريمة من أبنائه الحقيقين المخلصين لمنحه وهجا حياتيا يليق به للانطلاق نحو الوعي الأعمق لدوره الثقافي والاجتماعي إحياء لإسمه تراثه ومجده القديم الذي كان مثار غبطة وإعجاب الآخرين على مر التاريخ الحديث له ثم وئد وقد كانوا أهله حينها فعلا كبار في الدنيا موحدين في الدين وماكانوا مقلدين  أتباع وفي النسب عالين وفي القول والفعل ماضين، وكأنه يقول بحرقة  لمن يسمعه من الأبناء  والأحفاد  المخلصين الواعين .. ارحموا عزيز قوم ذل .. فقد كان طريب حضريا  فوق الآخرين ويحاكي  بثقة حضارة حاضرة عسير في كل مباهج ومظاهر الحياة الإنسانية البسيطة السعيدة  المتواضعة النقية وقد وقفت عليها وعشتها متفرجا  لامشاركا لصغر سني حينها وبيننا اليوم نفر قليل ممن عاش تلك الحظات الفرائحية التي اغتيلت في طريب جهلا،  لقد كان طريب مسرح حياة باذخة نقية بمعنى الكلمة على بساطته وأهله فاختطفه الصغار الجهلة من أبنائه عنوة وأخفوه كرها للحياة وحبا في الممات فمات جسدا وبقي حيا  دماغيا فأدعو ا له بالإفاقة قبل أن نفارقه.

• أتمنى تكريم الشاب سويلم بن ناصر آل كدم لدخوله موسوعة قينيس العالمية بأطول برمجة عالمية قام بها لخدمة الحجاج وكذلك ابن طريب الشبل سيف بن علي بن سيف آل عواض لنبوغه ماشاء الله  على مستوى عسير وفي ذلك تكريم لطريب وابناءه ودعوة للتنافس والتشجيع فهل نفعل وليكن هذا الفعل هو  بداية الوعي إن وجد تكريما معنويا وكفى وليس ماديا قصوا شريط الوعي والتقدير والتكريم لتنطلق الأفكار النيرة والنجاحات الفكرية.

فاصلة  :  كلما قدر لي مشاهدة القنوات الفضائية الشعبية وناسها تساءلت هل لهم علاقة برؤيتي 2020أو2030 في رأيي المتواضع الصادق أنهم مجيّرون ومسيرون بوعيهم الآنيّ حتى عام 2090 والله أعلم.

تغريدة :  في داخل  كل إنسان منا خاصية يملكها ولايعلمها  تؤثر عليه حياتيا بدرجة مهولة .

تويتر: @Mohammed_kede

أ . محمد بن علي آل كدم القحطاني


12 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    1. 1
      مداوي بن وازع ال ناشط

      لافض فوك وفقك الله يا استاذ محمد طريب كل ما يكتب عنها لا يفي بحقها ولابحق أهلها سواء قديما او في عصر الرخاء

      (0) (1) الرد
    2. 2
      سعيد شايع بن عوضه ال عادي

      نسال الله الكريم رب العرش العظيم ان يشفيك ويشفى مرضى المسلمين والبسك ثوب الصحه والعافيه وشكرا لك على هذه الكلمات عن محافظة طريب

      (0) (2) الرد
    3. 3
      علي سعيد ال ناشط

      الحمدلله على سلامتك يالبا ياسر وطهوراً ان شاءالله
      كلام نابع من قلب محب لطريب من ابناء طريب المخلصين وكلام يكتب من ذهب لم يبقى شئٌ ماقاله ابو ياسر عن طريب التاريخ والحضاره والثقافه والأصاله
      فأنت والله من يستحق التكريم كواجهه ثقافيه واعلاميه وتاريخيه
      سطرت اروع الكلام وابدعت بأجمل الكلام عن موطن من هذا الوطن الغالي مع من ذكرتهم من مبدعي طريب
      طريب الغاليه علينا جميعاً لن نوفيها حقها واذا ماحرصنا عليها واهتمينا بها نحن ابنائها فلن تجد من الطيور المهاجره اي اهتمام وحرص بل تبحث عن مصالحها الشخصيه
      ولكن تبقى ياابو ياسر ومن هو مخلصاً لطريب من امثالك من ابنائه رمزاً للوفاء والإنتماء
      شكراً لك ولجهودك ولماتقدمه دائماً

      (0) (2) الرد
    4. 4
      د. سعد بن علي بن ناشط

      اخي الفاضل / ابو ياسر السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
      اولاً- الحمدلله على سلامتك الله يمتعك بالصحة و العافية و يحعل ما مريت به مؤخراً طهوراً و زيادة في حسناتك.
      ثانياًً- تسلم يمينك التي دونت ابداعاتك الرئعة و الصادقة و الناطقة ، ان جاز التعبر، بحب طريب واهل طريب. فقد وفيت و كفيت بما يجول في خاطري دائماًً نحو طريب و لكن حبك لطريب يفوق الوصف. فلكم مني ومن محبي طريب الشكر و التقدير و عسى عمرك طويل على طاعته.
      و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

      (0) (2) الرد
    5. 5
      حسين ال زاهب تبوك

      ماشاء الله ابدعت فلك منا الشكر و التقدير

      (0) (1) الرد
    6. 6
      فهد الفخم

      السلام عليكم
      اسأل الله أن يجمع لك بين الأجر والعافية
      وكل الشكر والتقدير لك على هذه الكلمات الجميلة تجاه طريب الكبير

      (0) (0) الرد
    7. 7
      سعد ال عفيص

      طريب….التاريخ
      وكاتب…وفي

      (0) (0) الرد
    8. 8
      عبدالرحمن الغرابي

      إشراقة قلم ورح جسدتواكبت فاابدأعت في محافظة في قلب الجنوب اشتق اسمها من الطرب فأصبحت طريب البهجة وانت أخي محمد هذه الشعلة لتى تضئها بتلك الكلماتك وحسك الوطني الآسر عبرت عن كل خلجات طيب ومن جوارها وأشهرها بهذا الحب للناس وللمكان فلك مني ومن كل من اطلع على هذه السيرة آلية والتأريخ عنك وعن طريب

      (0) (0) الرد
    9. 9
      محمد حسين ابن احمد ال غراب عبيده

      ماشاء الله تبارك الله
      الله يوفقك

      (0) (0) الرد
    10. 10
      ناصر محمد عايض ال كدم

      السلام عليكم صباح الخير ي أباياسر وي هل طريب الحبيب
      اسال الله ان يشفيك ويجعل ماجاك طهورلك ي أباياسر هذا وانت
      تصارع المرض و تمنعنا من زيارتك لم ينسيك شدة المرض حب طريب
      مهما قدوم الى طريب من ابناه الاوفياء لا يكفي في
      طريب الحبيب (كل أبناء طريب الاوفياء يحبونك ياطريب)

      (0) (0) الرد
    11. 11
      محمد الجـــــــابري

      حمدا لله على سلامتك حبيينا ابا ياسر البسك الله ثوب الصحة والعافية ..كل محبيك فرحين بتماثلك للشفاء التام والدائم بإذن الله…سبقني نشاما وادي طريب بالتعليق حفظهم الله جميعاً..لن ازايد ولن اقبل بمن يزايد في وطنيتك وحبك لطريب واهله. انت صاحب القلم والفكروالادب عملاق الاعلام وصاحب الكلمة المؤثرة “موثق التاريخ العريق لطريب خاصة والوطن العظيم عامة” …لم تبقي لنا ما نقوله عن طريب حفظك الله ومد في اجلك على طاعته واسعدنا جميعا بصحتك وسلامتك ..طريب توفق في رموز لن ننساها وانت في المقدمه ومن ذكرتهم بالمقال رحمهم الله ..وقال الشاعر في تشخيص الرجال:-
      الشعـر لـه فاتـل وناقـض ii وفـــــاروق ………. والسـوق لـه سايـم وشـاري وبايـع
      واللي ربح ببضاعتـه يمـدح ii السـوق ………… والنـاس تطلـب نـادرات ii البضـايـع
      يا مدوّر الطيـب تخيّـر علـى ii الـذوق……….. وأحفظ معك مـن قـول فـارس iiودايـع
      لو كـان بالإرشـاد والنصـح ii مسبـوق ………… ذكـرى لعـل لهـا تــرق ii السمـايـع
      جواهرٍ معهـا شـذى المسـك ii مرفـوق ………. ومعهـا التجـارب مثبتـه ii بالوقـايـع
      واللي لبس من جوهر المرجلـه طـوق ………….مثلـي مجـرّب والتـجـارب ii نفـايـع
      سافرت لي طرقه وطبيـت لـي سـوق ……… وخاويت فـي دربـي جميـع ii النزايـع
      والله خلـق فالنـاس ميـزات ii وفـروق ……….. النـاس شتـى بالشـيـم ii والطبـايـع
      أحـدٍ علـى مبـدأ ولـه نظـرةٍ ii فــــوق …………..وأحـدٍ كمـا ثلـجٍ علـى القـاع مايـع
      ولاني وكيـل آدم علـى كـل ii مخلـوق ………… لكـن أشـوف بخلـق ربـي ii نـوايـع
      واخيرا مبروك لنا تماثلك للشفاء……….تحياتي
      “اخوك محمد الجابري@aljabri195”

      (0) (1) الرد
    12. 12
      محمد الجـــــــابري

      الثلاثاء……………2019/2/5
      “بشرى سارة”💚🌹
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      إلى أهالي طريب الحبيبة ومحبي واصدقاء الأستاذ/محمد بن كدم القحطاني، يسعدني أن آزف لكم جميعاً خبر تماثله للشفاء بعون الله،وانه قد تخطى المرحلة الحرجة المصاحبة للجرعة الثانية ولله الحمد والمنّة.نسأل الله أن يمدّه بالصحة والعافيه ويشفيه، يقرؤكم السلام جميعاّ…..والله يشفي مرضى المسلمين………….امين

      (0) (1) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح