لمستفيديها خلال 2018م

جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء تصرف “211 جهازًا تعويضيًا”



الرأي - زينب العليو - الأحساء

جاء مشروع الأجهزة التعويضية الذي تحتضنه جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء ليذلل العقبات التي قد تواجه الأشخاص ذوي الإعاقة، لذلك وضعت الجمعية نصب عينيها أهمية تأمين كافة المتطلبات لمستفيديها ومن ضمنها هذه الضرورة الملحة، حيث تمكنت الجمعية عبر هذا المشروع من صرف “211 جهازًا تعويضيًا” خلال عام 2018م بتكلفة إجمالية قدرها (750.000) ريال.

وحول ذلك. . أوضح سعادة المدير التنفيذي للجمعية الأستاذ عبداللطيف الجعفري بأن الجمعية حريصة كل الحرص على تقديم كافة الخدمات الشاملة للأشخاص ذوي الإعاقة التي تساندهم في التعايش مع الإعاقة وطرق التعاطي معها، منوهًا سعادته إلى أن ذلك من شأنه تمكين هذه الفئة من سهولة التنقل والاطلاع والتواصل مع المجتمع من حولهم، مثمنًا لمؤسسة سليمان بن عبدالعزيز الراجحي الخيرية، و أوقاف محمد بن عبدالله بن إبراهيم الماجد -رحمه الله- دعمهم السخي لمشاريع الجمعية التنموية الذي جسدوا من خلاله مبدأ التكافل المجتمعي لخدمة فئة غالية على قلوب الجميع.

من جهته ذكر سعادة مدير إدارة خدمات المستفيدين بالجمعية الأستاذ عبدالرحمن الملا بأن الجمعية صرفت 132كرسيًا لذوي الإعاقة الحركية ما بين عادي وكهربائي وما هو مخصص لشديدي الإعاقة، بالإضافة إلى 6 رافعات منزلية كهربائية، وجهاز واحد لقيادة السيارة، و9 أسرّة كهربائية، كما وفرت الجمعية لذوي الإعاقة البصرية 6 أجهزة لطباعة برايل، و4 معينات بصرية، و4 عصي بيضاء، أما ذوو الإعاقة السمعية فتم توفير 49 سماعة طبية لهم.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح