سابع ” جسم ” رائع



يوم الأربعاء ١ / ٦ / ١٤٤٠ هجري زاحم الألق علو الأفق …رغبت أن أكتب عنه فرأيت لقلمي الذي اعتاد المسير وجل ..وقد كان ذا فزة وعجل …و(كتبته) فرأيت  لأحرفي حمرة وتعثر .. غير أنني أمرته وأحلته لفكر وخيال لما تم وجال ..فانطوى التردد ..وكتب القلم  … عن لقاءضمن سلسلة (جسم) أوجه جماله متنوعة … مابين ضيف بان لطفه ولينه وعلمه وحلمه وكان موفقا حتى في اختياره لموضوع يوافق الاحتياج والتطلعات  (صناعة الوعي الفكري من خلال مقررات العلوم الشرعية )

والمتلقي (مشرفي ومعلمي التربية الإسلامية )زاد شغفه وولعه وشوقه للجديد ليعينه في مواجهة التحديات القادمة بنظرة يزيد فيها الفكر والعلم

وقد كان الإعلان والتهيئة والاستقبال والمكان عند الموعد فكان الحضور كبير ….ما همه موعد أو بعد مسافة فأتوا من الادارة العامة للتعليم بعسير  بمختلف مكاتب الاشراف في أبها وخميس مشيط ووادي ابن هشبل وأحد رفيدة وطريب وإدارتي تعليم سراة عبيدة وظهران الجنوب .. وبنقاش جاذب وحار ..وبتفاعل مستمر وكبير امتد من الثامنة صباحا حتى قاربت الساعةالثانية عشر

 

فللمدرب عميد كلية العلوم والآداب بظهران الجنوب

د.مسفر بن أحمد الوادعي المحبة والاحترام على بذله والعطاء.

 

وللجمعية السعودية العلمية للمعلم ( جسم) الشكر والعرفان فقد وجدت لترقى ورقت ليستظل بها بمديرها الهمام وأعضاء مجلسها الكرام

ولشركاء الجمعية (الادارة العامة للتعليم بعسير) كل الامتنان على هذه الشراكة التي يذهب جهدها للميدان التربوي ويصب في غرس الفضيلة والقيم لوطن هو كل همنا ولجيل هم عدته وعتاده حتى يكون الغد مشرق بحول الله

(في غد للمجد وعد …. أن يدوم المجد فينا)

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح