‏”إضاءات على ملتقى الشبكات” بتعليم الأحساء



الرأي - رباب عبدالمحسن - الأحساء

أكد د.عبداللطيف بن عبدالله العبداللطيف مدير وحدة تطوير المدارس بالإدارة العامة للتعليم بالأحساء
أن ملتقى شبكات التعلم المهنية الذي سيعقد بإذن الله تعالى يوم الثلاثاء ١٤-٦-١٤٤٠هـ تحت شعار “مدارس متعلمة لرؤية رائدة”، يعتبر أحد الثمار التي تحققت من تطبيق مبادرة نوعية تم بناؤها على مدى الثلاث السنوات الماضية وذلك برعاية من شركة تطوير للخدمات التعليمية، فقد تم تشكيل فريق لبناء وتنفيذ المبادرة برئاسة الأستاذ عبدالله بن محمد المهيني وعضوية ذوي الاختصاص في وحدة تطوير المدارس والإدارات والأقسام ذات العلاقة بالإدارة، وبمتابعة حثيثة ‏من سعادة المدير العام للتعليم بالأحساء الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم.
استفاد من مبادرة شبكات التعلم المهنية جميع المعلمين في مجموعات التعلم بالمدارس المطبقة للبرنامج الوطني لتطوير المدارس بالأحساء.
وتضم المبادرة جانبين؛ هما إدارة الصف والتعلم النشط، ويأتي الملتقى ليلقي الضوء على أبرز النتائج التي حققتها المبادرة، وأفضل الممارسات التي تخللتها طيلة السنوات الثلاث التي تمثل عمر المبادرة.
ويتضمن الملتقى ست أوراق عمل موزعة على محوري المبادرة يقدمها كوكبة من خيرة الزملاء المعلمين ممن مارسوا واستفادوا من مبادرة شبكات التعلم المهنية بمراحل التعليم العام الثلاثة؛ الابتدائية، والمتوسطة، والثانوية، وسيتضمن الملتقى فلمًا وثائقيًا يلقى الضوء على مراحل بناء مبادرة شبكات التعلم المهنية وتطلعاتها المستقبلية.
ويحضر الملتقى العديد من القيادات الأكاديمية في الأحساء من الجامعات والكليات والمعاهد، إضافة إلى القيادة التربوية والتعليمية في الادارة العامة للتعليم بالأحساء بقطاعي البنين والبنات.
ويمثل الملتقى أحد الجهود التي تنفذها الإدارة العامة للتعليم بالأحساء إسهاما منها في تحقيق تعليم نوعي يرتقي بمستوى تطلعات ولاة الأمر في وطننا الغالي، ويلبي متطلبات رؤية المملكة ٢٠٣٠
وتأتي أهمية الملتقى باعتباره الأول في موضوعه على مستوى المملكة العربية السعودية؛ ذلك أن أغلب الملتقيات السابقة ركزت على مجموعات التعلم المهنية في حين يركز هذا الملتقى على ما هو أشمل من ذلك وهو شبكات التعلم المهنية التي تربط المجموعات في المدارس ببعضها البعض داخليا وخارجيا.
وتقوم وحدة تطوير المدارس بالإشراف على تنفيذ الملتقى ضمن مهامها في تطبيق البرنامج الوطني لتطوير المدارس، يشاركها العديد من الكفاءات المميزة في الإدارات والأقسام في الإدارة العامة للتعليم بالأحساء، ويتولى الأستاذ محمد بن عبدالله الدرويش المشرف التربوي بوحدة تطوير المدارس التنسيق العام للملتقى، وذلك بإشراف ومتابعة من سعادة المدير العام للتعليم بالأحساء الأستاذ أحمد بن محمد بالغنيم.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح