1300 فريق من طلاب تعليم الرياض يشاركون في دوري المدارس لكرة القدم



الرأي - عبدالرحمن الزهراني - الرياض

برعاية المدير العام للتعليم بمنطقة الرياض حمد بن ناصر الوهيبي، أطلقت الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة دوري المدارس لكرة القدم بمشاركة أكثر من 1300 طالب يمثلون 786 مدرسة و180 من منسوبي الإدارة، بتنظيم من شركة صلة وإشراف الهيئة العامة للرياضة ووزارة التعليم، وبحضور كابتن نادي الهلال والمنتخب السعودي يوسف الثنيان والبرتغالي هيلدر كريستافو مدير الفئات السنية في نادي النصر، وعدد كبير من الرياضيين والمسؤولين وكشافي الأندية والأكاديميات الرياضية.
وأبدى المدير العام التعليم بمنطقة الرياض، حمد بن ناصر الوهيبي سعادته بمشاركة أكثر من 1300 فريق ومن 180 ما بين مشرف، ومنظم، ومنسق، ومسعف، وإعلامي خلال تدشين مكاتب التعليم بالمنطقة مباريات الدور التمهيدي من دوري المدارس لكرة القدم تحت شعار “جيل اليوم يصنع إنجازات المستقبل”.
وأكّد المدير العام أن شعار دوري المدارس يحمل كثيراً من التفاؤل بمستقبل الطلاب من الجيل الحالي والمقبل، الذين سيكونون ركيزة أساسية في تنمية الوطن في المجالات كافة، وقال: “الرياضة صحة للعقول والأبدان، ورعايتها من الجهات العليا حافز مهم ومؤثر في نفوسهم ومساعد لهم على رسم مستقبلهم بخطى ثابتة وحقيقية”.
وأضاف: “هذا الكرنفال الرياضي الكبير أشبه بدورة أولمبية عالمية، 16 ملعباً في عاصمتنا الحبيبة، ستستقبل أكثر من 14 ألف لاعب يمثلون 786 مدرسة ليست بطولة أو دوريا فقط، هذا مشروع وطني كبير تشرف وتشارك فيه أكثر من جهة من بينها وزارة التعليم، التي سيكون خيرها ونفعها على الطالب والمعلم ومادة التربية البدنية وكذلك الرياضة السعودية، إذ سنبني قاعدة وبنية تحتية لهذه اللعبة لسنوات مقبلة، لأن مثل هذه البطولات والدورات تبث روح المنافسة الشريفة بين الطلاب”.
من جانبه، أوضح رئيس قسم التربية البدنية صالح الحارثي أنه لعب في اليوم الأول من الدور التمهيدي 90 مباراة على 16 ملعباً، هي: الشفا، الروابي، إسكان الخرج، الورود، عرقه، العريجاء، حي الجزيرة، الربوة، المونسية، المنصورة، الدرعية، النهضة، طويق، حي لبن، حي بدر، والجرادية، بواقع ست مباريات في الملعب الواحد.
من جهة أخرى، قال يوسف الثنيان لاعب المنتخب السعودي ونادي الهلال السابق إن “عودة البطولات والدورات أمر يثلج الصدر، عودتها معناه عودة المواهب للكرة السعودية”.
وأضاف “أول منتخب سعودي وواحد من أعظم أجيال الكرة السعودية حقق إنجازاً دولياً كبيراً ممثلاً في نهائيات كأس الأمم الآسيوية عام 1984، كان أبرز نجومه من اكتشافات البطولات والدورات المدرسية، وعودتها بهذه القوة وبهذا الدعم الكبير من وزارة التعليم والهيئة العامة للرياضة يؤكد أننا موعودين بنجوم صناعة سعودية”.
وأكد البرتغالي هيلدر كريستافو مدير الفئات السنية في نادي النصر أن إخراج أكثر من 14 ألف طفل من منازلهم فقط في مدينة الرياض للعب كرة القدم في مشروع بمثل هذا الحجم هو عمل وطني جبار، قد لا تشاهده حتى في أكثر الدول اهتماما بكرة القدم، وقال “شكراً لصاحب الفكرة، شكراً لمن وقع هذا المشروع، شكرا لمن عمل في هذا المشروع، حقيقة عمل وطني جبار”.
وأضاف المدرب البرتغالي “استمتعت بمشاهدة عدد من المباريات، وحرصت على الحصول على الجدول اليومي لزيارة أكثر من ملعب وضعت عيناي على عدد من المواهب الصغيرة، تحتاج إلى التدريب والصقل لتكون قريباً من ضمن قاعدة نادي النصر السنية”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح