“التطوعي” بتعليم الأحساء يمكن الطلاب والطالبات من العمل التطوعي المنظم



الرأي - رباب عبدالمحسن - الأحساء

أكدت المساعدة للشؤون التعليمية بتعليم الأحساء الأستاذة خلود بنت صالح الكليبي على استعداد الإدارة العامة لتعليم الأحساء لإقامة ملتقى رواء التطوعي في نسخته الثانية ،مشيرة إلى أن الملتقى يأتي لدعم التطوع المدرسي وتمكين الطلاب والطالبات من مهارات العمل التطوعي بطريقة منظمة وتوجيههم نحوه بشكل مثمر ، لافتة إلى أن الملتقى يركز على الطلاب والطالبات ، هم المستهدفون ، لتطوير مهاراتهم في مجال إدارة العمل التطوعي وبناء المبادرات التطوعية وفق احتياجات محيطهم ، كما أنه يشتمل على نماذج مميزة ىومبادرات تطوعية نفذت في المدارس ويزاوج بينها وبين التجارب الموجودة على المستوى المحلي ، ويفتح أذهانهم على أفكار جديدة في مجال العمل التطوعي ، ويقام الملتقى على مدى يومين ١٨ /١٩ /٧ /١٤٤٠ يرعاه سمو محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي ال سعود ، بمدارس النخبة النموذجية .
مضيفة أن رواء التطوعي بذلت فيه جهود منذ ٤ سنوات وأخذ يتطور بدأنا فيه بالتعريف انطلق فيه رواد النشاط بعد حصولهم على الرخصة الدولية ووجهوا اهتمامهم نحو تكوين اتجاهات إيجابية لدى الطلاب والطالبات وتنمية حس المسؤولية نحو المجتمع ، ثم تم تدريب الطلاب على حقيبة تدريبية راعت سنهم وتوجه البرنامج
فكانت حقيبة (نحن لا أنا ) لغرس التوجه نحو الجماعة بدلا من تعزيز الفردية ،ففي هذا الملتقى تجنى باكورة الثمار وتعرض عدد من التجارب المطبقة في المدارس بالإضافة إلى معرض مصاحب ، متطلعة إلى أن يدفع الطلاب والطالبات إلى الأفضل وصولا لرؤية المملكة ٢٠٣٠ في زيادة عدد المتطوعين التي تطمح القيادة الحكيمة .
هذا وقد أنهت اللجان المنظمة لملتقى رواء التطوعي مهامها استعدادا لتنفيذ البرنامج في حينه وفق التطلعات والتوصيات التي خرجت بها الاجتماعات التحضيرية للملتقى .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح