نجاح عملية دقيقة لمصاب في حادث مروري بعنيزة



الرأي - عنيزة

تمكن بفضل الله أطباء مستشفى الملك سعود بعنيزة من إنهاء معاناة مصاب في حادث مروري نتج عنه كسور غير ثابته في الجزء الخلفي للحوض و كسور متفتتة في عظمة الحرقفة مع تخلخل المفصل الحرقفي العجزي أسفل العمود الفقري .

حيث تم على الفور إجراء الفحوصات الأولية و قرر الاطباء نقله فوراً إلى غرفة العمليات لخطورة الحالة وضيق الوقت وإجراء عملية دقيقة لتثبيت داخلي لإصلاح الكسور المتفتته في الجزء الخلفي من الحوض و هي أصعب مكان في جسم الانسان ومما زاد العملية تعقيداً هو مد التثبيت ليشمل المفصل الحرقفي العجزي أسفل العمود الفقري وهي عملية كبيرة ومعقدة نظراً لقربها من الأوعية الدموية والأعصاب وأستغرق إجراء العملية 5 ساعات .

وتم بفضل الله تثبيت الكسور المتفتتة بواسطة شرائح مخصصة توضع بطريقة خاصة وإحترافية كي لا تصاب أعضاء الجسم بأي أذى .

وتعتبر هذه العملية من العمليات الخطرة و بفضل من الله تم نجاح العملية وإصلاح الكسور جميعها وتثبيتها وإنقاذ المصاب .

وتأتي هذه الخطوات تماشياً مع الجهود التي تقوم بها الصحة لتحقيق أحد أهدافها في برنامج التحول الوطني وهو تحسين الرعاية الصحية المقدمة قبل التنويم والرعاية المقدمة في المستشفيات الرئيسة (الطوارئ والعناية المركزة) حيث يرتبط هذا الهدف بأحد أهداف رؤية 2030 وهو تحسين جودة الخدمات الصحية بشقيها الوقائي والعلاجي.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح