القحطاني مديراً لفرع الجمعية السعودية لهواة الطوابع بالرياض



الرأي - طارق علي - الرياض

أصدر رئيس مجلس ادارة الجمعية السعوديه لهواة الطوابع المكلف الأستاذ إبراهيم المطرفي قرارًا بتعيين عضو مجلس الإدارة الأستاذ مبارك بن فيصل القحطاني مديرا لفرع الجمعية السعودية لهواة الطوابع بالرياض بتاريخ 5 ربيع ثاني 1440 الموافق 12 ديسمبر 2018.

وعبر الأستاذ مبارك عن شكره وتقديره لمجلس إدارة الجمعية على هذه الثقة، سائلًا الله أن يوفقه لتحقيق النجاح وتقديم عمل يليق بهذه الجمعية العملاقة وكذلك خدمة الهواة والهواية ونشر ثقافة الهواية بين الشباب والمهتمين.

ويعد القحطاني من أعضاء الجمعية الملتحقين بها منذ عام 1405هـ الموافق 1985م. حيث يملك خبرات كبيرة في هذا المجال وقد كان مشرفا على العلاقات والمعارض لأكثر من 10 سنوات ، وكذلك له مشاركات دولية واسيوية وإقليمية حقق على أثرها جوائز مميزه .ويعتبر أول محكم سعودي متدرب في مجال عروض الطوابع.


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

    1. 1
      سعيد شايع بن عوضه ال عادي

      الف مبروك يابو فيصل ونسال الله لكم بالتوفيق والنجاح

      (0) (0) الرد
    2. 2
      سفر بن سيف آل عادي

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      ماشاء الله تبارك الرحمن

      الف الف مبروك ياغالي وفقك الله وسدد خطاك ابافيصل

      (0) (0) الرد
    3. 3
      محمد بن حسين ابن احمد ال غراب

      يستاهل ابو فيصل
      ونبارك له

      (0) (0) الرد
    4. 4
      جبران فايز

      بالتوفيق ابا فيصل

      (0) (0) الرد
    5. 5
      عبيد سعيد مقبل

      نبارك لك هذا التعيين يابو فيصل فالرجل المناسب وضع في المكان المناسب فجهودك طوال 35 عام وسعيك للتطوير الذاتي واخلاصك في عملك وانجازاتك المستمره لم تذهب هدرا بل زادتك حبا وتميزا بين زملائك وروسائك ومحبيك فسرت مضرب يقتدى به فالف مبروك والى الارتقاء المستمر ولك ولكل مواطن مخلص في عملك وخادم لدينه ووطنه ترفع الراية البيضاء

      (0) (0) الرد
    6. 6
      ذعار علي فهد القحطاني

      تستاهل أبو فيصل وألف مبرووك وتنال المراتب العلياء باْذن الله والرجل المناسب في المكان المناسب

      (0) (0) الرد
    7. 7
      جبران بن مداوي

      الف مبروك ابوفيصل اسال الله لك التوفيق ومزيدا من الابداع والتميز.

      (0) (0) الرد
    8. 8
      مبارك القحطاني

      بارك الله فيكم جميعا. وشكرا جزيلا على كلماتكم الطيبه.

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح