تعليم الليث : انطلاقة ناجحة لسير الاختبارات لـ١٧ ألف طالب وطالبة



الرأي - الليث

انطلقت بإدارة التعليم بمحافظة الليث والقطاعات التعليمية التابعة لها ، الاختبارات النهائية للفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي ١٤٣٩هـ / ١٤٤٠هـ، وسط حزمة من الاستعدادات المكثفة والأجواء التربوية والتعليمية الملائمة ، حيث حرصت الكثير من المدارس على استقبال طلابها وطالباتها بالورود وتقديم العصائر والفواكه والوجبات الغذائية والمياه الصحية بهدف تهيئة الطلاب للاختبارات وكسر الروتين وابتكار برامج تربوية جديدة لتهيئة الطلاب نفسياً وتربوياً، والتخفيف من حدة القلق والتوتر والتي عادة ما تنتاب الطلاب والطالبات خلال هذه الفترة، إضافة إلى وضع أركان و دواليب لحفظ الكتب والمقررات الدراسية وحمايتها من التلف والعبث والامتهان بعد نهاية اختبارات كل يوم.

من جهته، طمأن مدير التعليم بمحافظة الليث الدكتور زكي بن رزيق الحازمي أولياء أمور الطلاب والطالبات على حسن سير أول أيام الاختبارات، معرباً عن ثقته في استمرار هذا الأمر حتى نهاية الأسبوع القادم.

وأثنى الحازمي على جهود قادة وقائدات المدارس والمعلمين والمعلمات والذين ضربوا مثالاً رائعاً في البذل والعطاء وتحمل المسؤولية، كما أشاد بالمتابعة المستمرة لقيادات التعليم، والمشرفين التربويين و المشرفات التربويات، معتبرا أن الاختبارات تمثل واحدة من الفعاليات التربوية المجدولة على مدى العام الدراسي، ولا يجب أن تأخذ الكثير من الرهبة والخوف أو القلق أو إعطاء الأمر أكبر مما يجب، مؤكدا أن الاختبارات وسيلة قياس للتحصيل العلمي ومؤشراً صادقاً لإيضاح واقع العمل المقدم والجهد المبذول ومدى نجاحه في الميدان التربوي.

وكان الحازمي قد تواجد مع ساعات الصباح الأولى بمدرسة متوسطة وثانوية الإمام محمد بن عبدالوهاب بقرية المجيرمة ، وتابع بنفسه ميدانيا انتظام الطلاب في لجان الاختبارات، مبديا سعادته بما لمسه من انتظام وسير طبيعي لاختبارات طلاب المدارس، مشيراً إلى أن ذلك دليل على تجاوز رهبة الاختبارات من قبل الطلاب والعودة لسير الحياة اليومي وبشكل طبيعي.

بدوره، أوضح المتحدث الرسمي بتعليم الليث الأستاذ محمد بن ختيم المالكي أنه لم تسجل أي حالات غياب لافتة أو تأخر، مشيرا إلى انتظام ١٧ ألف طالب وطالبة في المدارس المتوسطة والثانوية (بنين وبنات) في قاعات الاختبارات وسط منظومة متكاملة من الخدمات التربوية والتجهيزات المدرسية، وبإشراف ومتابعة من مدير التعليم والمساعدين وكافة قيادات الإدارة ومكاتب التعليم ، وبمشاركة ٢٠٠ مشرف تربوي ومشرفة تربوية ساهموا في تنفيذ خطة الجولات الإشرافية لتفقد المدارس والاطلاع على وضع سير الاختبارات فيها وتذليل كافة الصعوبات ورفع تقارير يومية عن سير الاختبارات وأعمال لجان الكنترول.

فيما بدأت اللجان المشرفة على خطة سير الاختبارات بقطاعي البنين والبنات، عملها لتذليل العقبات والمعوقات الفنية والتقنية ودعم سير نجاح خطة الاختبارات في الميدان.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح