سواعد جازان للبحث والإنقاذ يعثر على مسنة الخضراء المفقودة متوفية‬



الرأي - نايف عقيلي - جازان

عثر فريق سواعد جازان للبحث والإنقاذ على جثة المسنة من قرية الخضراء التي فقدتها أسرتها منذ ثلاث أيام بعد خروجها من المنزل فجر الاثنين .
وقد تلقى فريق سواعد جازان للبحث والإنقاذ نداء استغاثة من قبل احد المواطنين بقرية الخضراء يفيد عن فقدان والدته منذ فجر الاثنين وانها تعاني من امراض وزهايمر وتبلغ من العمر 75 عاماً.
حيث كلف قائد الفريق أعضاء الفريق برفع حالة الطوارئ والبدء في عمليات البحث منذ فجر الأربعاء وحتى صباح الخميس حيث عثر عليها متوفية بإحدى قنوات السد بالقرب من قرية البيض.
وقد تم تسليم الموقع والجثة للجهات الأمنية لاستكمال باقي التحقيقات.
“الرأي” بدورها تواصلت مع المشرف الاعلامي لفريق سواعد جازان للبحث والانقاذ حيدر السفياني افاد بانه
تلقى المؤسس والقائد العام للفريق الأستاذ/حسن بن احمد جعفري نداء استغاثة يفيد عن فقدان مسنة تبلغ من العمر 75 عاما مصابة بمرض الزهايمر وذلك عند الساعه 11 مساء ليوم الثلاثاء .
وعلى ضوء ذلك تم رفع جاهزية الفريق والاستعداد وعمل الخطط لعملية البحث
تم الاعلان وانطلق الفريق من بعد صلاة الفجر يوم الاربعاء بعد تقسيمة لمجموعات المجموعة الأولى تذهب للتأكد من المرافق الصحية ودار الأيواء ومراكز الشرط والجهات الحكومية ..
والمجموعة الثانية ..تبدأ بعملية البحث من قرية الخضراء الجنوبية والقرى المجاوره لها
والمجموعة الثالثة تقوم بتوزيع منشورات وصور تحمل صورة المفقودة وارقام التواصل على مختلف القرى لسهولة التعرف عليها في حال مشاهدتها او الاشتباه بها .
اتم الفريق عملية بحث من بعد صلاة الفجر حتى الساعة التاسعة والنصف صباحا ليوم الأربعاء وكان عدد الاعضاء 15 عضواً

وعاود الفريق البحث بعد صلاة العصر مباشرة حيث كان موعد التجمع في قنوات سد وادي جازان والاودية القريبة من القرى والتي كانت تقتض بأشجار السلام وبعض الاشجار التي تحجب الرؤيا بحيث توقع قائد الفريق بأن تكون قد علقت في تلك الاشجار او بعض الحفر الكبيرة التي تخلفها بعض الشركات عند اخذ الرمال من بطون الأودية وكذلك وعورة الموقع أتم عملية البحث من بعد صلاة العصر حتى الساعه 6 مساءً مشيا على الاقدام بداخل الوادي وبلغ عدد الاعضاء 12

ووجه قائد الفريق بمعاودة عملية البحث بعد صلاة العشاء مباشرة حيث كانت تقتصر عملية البحث على القرى والمحاط والمجمعات التجارية وخلف القرى حيث ان بعض افاد بانه تم مشاهدتها في مزارع خلف قرية المجصص والبعض افاد بانه تم شاهدتها في محافظة العارضة ..
وعلى ضوء ذلك تم تقسيم الفريق لعدة مجموعات على حسب المحافظات وهي على النحو التالي
مجموعة محافظة العارضة
مجموعة الريان
مجموعة ضمد
مجموعة ابوعريش
مجموعة جازان
مجموعة بيش
مجموعة صبيا

وتمت عملية البحث في تلك القرى والمحافظات من بعد صلاة العشاء حتى الساعة الواحدة فجراً ..ولم نجدها حيث ان هناك شهود عيان افادوا بانهم شاهدوها في احدى المزارع القريبة من قرية المجصص ..بلغ عدد الاعضاء حينها 17 عضوا

وجدد الفريق الهمة والعزيمة وتجميع قواه ان تكون توسع عملية البحث لأكبر عدد ممكن من الاعضاء .
وتم الانطلاق من بعد صلاة الفجر مباشرة والتجمع بالقرب من قرية المجصص والفريق الاخر في محافظة العارضة
تم عرض خطة البحث على المجموعة وتقسيم الفريق لثلاث مجموعات كل مجموعة تذهب للتحقق من المزارع وبطون الاودية ..

انطلق الفريق الاول في للبحث في القناة الاولى لمجرى مياة سد وادي جازان

والثاني كذلك في القناة الثانية

والثالث في الوادي سيرا على الاقدام

وعند الساعة 5:55 دقيقة تم العثور على المفقودة متوفية عليها رحمة الله في احدى القنوات سد وادي جازان خلف قرية البيض وتم التواصل مع الجهات المختصه ومع ذويها علما بان اقرباء المفقوده كانوا معنا في عملية البحث بلغ عدد المشاركين 21

هذا وبلغ عدد المشاركين في عملية البحث اكثر من 48 عضوا من مختلف المحافظات المختلفة.

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح