دعما منها لاقتصاد السودان

المملكة تحول وديعة بمبلغ ٢٥٠مليون دولار لحساب البنك المركزي السوداني.



الرأي - عبدالرحمن المحمادي - جدة

بناء على ما أعلن في 16 شعبان 1440هـ الموافق 21 أبريل 2019م، عن تقديم حزمة مشتركة من المساعدات من المملكة العربية السعودية، ودولة الامارات العربية المتحدة للأشقاء في السودان، بمبلغ ثلاثة مليارات دولار أمريكي، منها 500 مليون دولار أمريكي، مقدمة من البلدين كوديعة في البنك المركزي السوداني لتقوية مركزه المالي، وتخفيف الضغوط على الجنيه السوداني، وتحقيق مزيد من الاستقرار في سعر الصرف، وصرف المبلغ المتبقي لتلبية الاحتياجات الملحة للشعب السوداني الشقيق، تشمل الغذاء والدواء والمشتقات النفطية.
وإنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- قامت وزارة المالية بإيداع مبلغ (937،500،000) تسعمائة وسبعة وثلاثين مليون وخمسمائة ألف ريال، مايعادل مبلغ مائتان وخمسون مليون دولار أمريكي، لحساب البنك المركزي السوداني.
وبهذه المناسبة أكد معالي وزير المالية الأستاذ محمد بن عبدالله الجدعان “أن هذه الوديعة تأتي امتداداً لدعم المملكة للشعب السوداني الشقيق، مضيفاً أن هذا الدعم سيعزز الوضعين المالي والاقتصادي في الجمهورية السودانية الشقيقة، لاسيما سعر صرف الجنيه السوداني، ما ينعكس – بإذن الله – إيجاباً على الأحوال المعيشية للمواطنين السودانيين”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح