نائب رئيس جمعية الكشافة يتفقد سير عمل معسكر خدمة المعتمرين بالحرم المكي



الرأي - مبارك الدوسري - مكة المكرمة

تصوير : عبدالرحمن الفهد

وقف نائب رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية الدكتور عبدالله بن سليمان الفهد على أعمال الجوالة والكشافة والقيادات الكشفية المشاركين في المركز الكشفي الرمضاني الـ 40 لخدمة الزوار والمعتمرين ، يرافقه الأمين العام للجمعية الدكتور صالح بن رجاء الحربي ، حيث قاما بجولة على مواقع الوحدات الكشفية وعشائر الجوالة بساحات المسجد الحرام وقفا خلالها على سير العمل في مواقع الخدمة الميدانية بالساحات المحيطة بالحرم وتابع أداء الكشافة للمهام والخدمات المقدمة لضيوف الرحمن من الزوار والمعتمرين كتنظيم حركة مرور المعتمرين وإرشاد التائهين ودفع العربات لكبار السن وتوزيع الوجبات والمياه على الزوار والإشراف على سفر الافطار، وجهودهم مع وزارة التجارة والاستثمار، ووزارة الشؤون الاسلامية والدعوة والارشاد.

وأكد الدكتور الفهد بعد الجولة على أن مشاركة الجمعية في خدمة المعتمرين والزوار بمكة المكرمة انما هو امتداد لما تقدمه الكشافة السعودية في خدمة الحجاج خلال موسم الحج وهو حصيلة تعاون وجهود مشتركة بين الجمعية وقطاعاتها وشركائها من بعض الجهات الحكومية والذي يعد ضمن اولويات الخطة الاستراتيجية المطورة للجمعية وذلك بهدف تقديم خدمة نوعية للمعتمرين والزوار والصائمين تحقيقا لتطلعات ولاة الامر حفظهم الله في توفير كل سبل الراحة لهم ،وتأكيداً لروح العمل التطوعي والانتماء الوطني لدى الكشافة والجوالة والقادة .

ومن جهته أوضح الأمين العام للجمعية الدكتور صالح بن رجاء الحربي ، ان الفترة الثانية من أعمال المعسكر ستبدأ من مساء اليوم حتى ليلة عيد الفطر ، مٌشيراً الى جاهزية المشاركين الذين يتجاوز عددهم 400 كشاف وجوال وقائد ورائد كشفي ، تم إعدادهم عبر برامج تدريبية وتأهيلية تضمنت محاضرات عن العمل التطوعي الكشفي والمواطنة الصالحة وفن التعامل مع الآخرين.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح