رواد كشافة الأحساء يوزعون السلة الرمضانية على أكثر من 130 أسرة



الرأي - مبارك الدوسري - الأحساء

دشنت أسرة مفوضية رواد كشافة الأحساء بالتعاون مع فاعل خير ليالي العشر الأواخر من رمضان بتوزيع السلة الرمضانية على 130 أسرة فقيرة ومحتاجة في مدن وقرى وهجر الأحساء.
بين ذلك المشرف على برنامج السلة الرمضانية الرائد عبدالله بن عمر العفاري والذي بين بأن رواد كشافة الأحساء وضمن خطتهم السنوية الرمضانية ، يتلمسون احتياجات الفقراء من أبناء الأحساء، ويساهمون في التخفيف من معاناتهم ، وحيث أن اغلب برامج السلة الغذائية أو الرمضانية ما توزع في بداية الشهر مما يجعل الكثير من الأسر يستهلكونها في الايام الأولى – نسأل الله لنا ولكم القبول – لذا رأت أسرة رواد كشافة الأحساء أن تأجل توزيع سلتهم الرمضانية إلى بداية العشر الأواخر من رمضان حتى تخفف من معاناة الأسر وتساهم في مساعدتهم على التفرغ للعبادة في هذا الشهر المبارك ، ولذلك نفذ الرواد هذا المشروع مساء اليوم الموافق لليلة الواحد والعشرون .
العديد من الأسر المستهدفة بهذه السلة بينوا بأن السلة جاءت في وقتها ، مقدم شكرهم وتقديرهم لرواد كشافة الأحساء ولفاعل الخير الذي ساهم في تأمين هذه السلال ، مضيفين بأن رواد كشافة الأحساء عودهم على مثل هذه المبادرات التي يتلمسون خلالها احتياجات الفقراء والمحتاجين من ابناء الأحساء والمقيمين على ارضها.
في حين عبر المشاركين في توزيع السلة الرمضانية من الرواد وهم أسامة الجوهر و خالد بو طيبان و خالد المطر و عبدالله الهتلان و إبراهيم الخميس و محمد النجادى و سعد المسلم و عبدالعزيز الخميس عن بالغ سرورهم وسعادتهم التي لا توصف عندما شاهدوا الفرحة والابتسامة على شفاه المستفيدين ، ومؤكدين في ذات الوقت عظم المسؤولية الملقاة على عاتقهم اتجاه هذه الأسر المحتاجة وضرورة تفقدهم بين الحين والأخر وتقديم ما في وسعهم لهم ، متمنيا من الله أن يتقبل منهم ومن المحسنين في ختام هذا الشهر صالح الأعمال.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح