نائب رئيس جمعية الكشافة يلتقي متدربي دراسة مفوضي تنمية القيادات



الرأي - مبارك الدوسري - الرياض

التقى نائب رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية الدكتور عبدالله بن سليمان الفهد يوم أمس, بالمشاركين في دراسة مفوض تنمية القيادات، التي تقيمها الجمعية حالياً ويستضيفها مكتب رواد كشافة محافظة الافلاج بمقر بيت الطالب، بمشاركة اربعين دارسا من مختلف قطاعات الجمعية .

وأكد الفهد خلال لقاء مفتوح مع المدربين والمتدربين، بحضور الأمين العام للجمعية الدكتور صالح بن رجاء الحربي، حرص الجمعية على تطبيق سياسة تنمية القيادات العالمية والمحلية من أجل تحسين فاعلية والتزام ودافعية القادة للعمل الكشفي بمختلف محاوره وأبعاده، مما يؤدي إلى توفير برامج أفضل للمنتسبين للحركة الكشفية بشكل أكثر كفاءة .

وأكد أن رسالة الحركة الكشفية تهتم بتأهيل القيادات لتستطيع القيام بوظيفتها في إطار رؤية متكاملة، مبينا أن سياسة الجمعية والمنظمة الكشفية العالمية متطابقة في استراتيجية الجهتين لتحقيق هدف الكشفية إسهاماً في تربية الشباب ليؤدوا دوراً بناءً في المجتمع.

وقدم نائب رئيس الجمعية في ختام اللقاء, الشكر لمكتب رواد كشافة الأفلاج لاستضافته الدراسة وحسن التنظيم, وللقطاعات الكشفية والقيادات المشاركة بالدراسة على تعاونهم والعمل على إنجاحها، والسعي للتأهيل المتقدم، والإسهام في تنفيذ سياسة تنمية القيادات بالجمعية من خلال الحضور والمشاركة والتفاعل في مثل هذه الدراسات .

وأوضح الأمين العام للجمعية الدكتور صالج بن رجاء الحربي ، في كلمة له باللقاء ان الهدف الاستراتيجي من الدراسة ان يفذ المتدربون سياسة تنمية القيادات في قطاعاتهم ويفعلونها بالأسلوب الامثل من خلال ماتلقوه من محتوى علمي ومهاري علي إيدي خبراء أكفاء مجال تنمية القيادات الكشفية.

وفي ختام اللقاء كرم الفهد والحربي مستشفى المحافظة على مساهمته في إنجاح الدراسة قبل ان تلتقط الصورة التذكارية.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح