جمعية عازم تشارك بمبادرة استقبال “مغاوي” بأبها



الرأي - عوض القحطاني - أبها

قدمت جمعية عازم للإعاقة الحركية بمنطقة عسير مبادرة اجتماعية بالتعاون مع الأستاذ فيصل بدوي للأستاذ عبد الرحمن بن عادل المغاوي، أحد الأشخاص ذوي الإعاقة الحركية التي تمتد إصابته إلى أكثر من سبع سنوات ويبلغ من العمر 22 عام ويرقد في مستشفى عسير المركزي منذ ذلك الحين، وقد أقيمت هذه المبادرة بفندق قصر أبها باستضافة عدد من رجال الأعمال والإعلاميين.

ويعتبر “مغاوي” من النماذج الملهمة في النجاح وتحدي الإعاقة إذ أنه أكمل دراسته في المرحلتين المتوسطة والثانوية وهو على سرير الإصابة بمستشفى عسير المركزي والتحق مؤخرا بالجامعة السعودية الإلكترونية.
لم تعقه إعاقته من ممارسة هواياته المحببة وتعزيز مهاراته كالقراءة والاطلاع وفنون التواصل.

وتأتي هذه المبادرة من الجمعية حرصا على دمج مستفيديها من ذوي الإعاقة في المجتمع وتعزيز الجوانب الإيجابية لديهم.

يذكر أن جمعية عازم للإعاقة الحركية تقدم خدماتها المتنوعة لذوي الإعاقة مثل خدمة النقل المجاني وصيانة كراسي ذوي الإعاقة وتهيئة المنازل وزواج ذوي الإعاقة وغيرها من البرامج التخصصية في خدمة ذوي الإعاقة الحركية .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح