مواصلت أعمال المرحلة الأولى لصيانة طريق الأمير نايف بن عبد العزيز



الرأي - المنطقة الشرقية

كشف وكيل الأمين المساعد لشؤون البلديات للخدمات المتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية محمد بن عبد العزيز الصفيان، أن أمانة المنطقة الشرقية تواصل حاليا أعمال صيانة وتأهيل طريق الأمير نايف بن عبد العزيز، حيث تمكنت الأمانة حتى الآن من إزالة 38250 م3 من طبقات الطريق طبقاً للتصميم المعتمد، وقد تم توريد وفرد ودك 7395 م3 طبقة أساس حجري بسماكة 30 سم، وتوريد وفرد 1402 م3 طبقة رمل بسماكة 10 سم، وتوريد وفرد 13612 م2 طبقة جيوتكستيل، توريد وفرد ودك 2524 م3 طبقة أساس ترابية متدرجة.

وقال بأن هذا المشروع الذي تشرف عليه وكالة التعمير والمشاريع بالأمانة بلغ إجمالي طول المرحلة الأولى فيه 3000 متر طولي بعمق 90 سم (1350 متر طولي من تقاطع الملك عبدالعزيز إلى تقاطع الملك سعود 1650 متر طولي من تقاطع الملك سعود إلى تقاطع الملك خالد)، لافتا الى أنه يتم بشكل مستمر التنسيق مع الجهات الخدمية لتمديد مواسير احتياطية في عدة مواقع على كامل القطاع لاستخدامها مستقبلاً في تمديد الخدمات، مشيرا الى أن المشروع اعترضته بعض العقبات الخارجة عن إرادة المقاول المنفذ للمشروع أثناء التنفيذ مثل ظهور العديد من الخدمات على أعماق قليلة أسفل سطح الطريق وعلى سبيل المثال اكتشاف تمديد لشبكات بعض الشركات الخدمية على عمق 40 سم وعمق 60 سم، مؤكدا أنه تم التنسيق مع تلك الجهات مسبقاً، لتلافي أي معوقات قد تؤدي الى التأخير بالمشروع إلى جانب أنه يتم التنسيق بشكل مستمر مع الإدارة العامة للمرور في العديد من المواضيع ذات الصلة بالمشروع.

وأبان بأن الأمانة تولي أهمية خاصة للطريق حيث يتم تطبيق معايير الجودة على المواد المستخدمة في تطوير وتأهيل الطريق من خلال الإجراءات التي تتبعها الأمانة للإشراف على التنفيذ وتتم أعمال التطوير الجارية للطريق طبقاً للمدة المحددة لإنهاء الأعمال.

وأكد محمد الصفيان بأن أمانة المنطقة الشرقية حريصة كل الحرص على إنهاء صيانة طريق الأمير نايف بن عبد العزيز وتأهيله في الوقت المحدد له مع الحفاظ على الجودة في العمل والسرعة في الإنجاز، مشيرا في الوقت نفسه إلى سير العمل منذ انطلاقه في المرحلة الأولى حتى الآن وفق ما هو مخطط له.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح