تضمن الفحص والتوعية عن المرض

استفادة 35 نزيلة بسجن الدمام من برنامج سرطان الثدي‬



الرأي - جواهر محمد - الاحساء

استفادت 35 سيدة من نزيلات سجن الدمام من البرنامج التوعوي عن أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي الذي نظمته جمعية السرطان السعودية بالمنطقة الشرقية أمس الأول بهدف التوعية عن المرض وطرق الوقاية منه ، وتضمن البرنامج محاضرة طبية وأنشطة تثقيفية وفحص ذاتي للسيدات للحد من انتشار مرض سرطان الثدي .
وأوضح المدير التنفيذي المكلف لجمعية السرطان عبدالرحمن الشهراني أن هذا البرنامج يأتي ضمن الحملات التثقيفية التي تطلقها الجمعية بشكل دوري للتوعية عن أمراض السرطان وتستهدف مختلف أفراد المجتمع سواء بالمواقع العامة أو داخل الجهات الحكومية والخاصة ، مشيرا إلى أن المديرية العامة لسجون المنطقة الشرقية من الجهات التي تحرص باستمرار على تفعيل دورها المجتمعي في التوعية الصحية حيث جاء هذا البرنامج بهدف تعريف النزيلات بمرض سرطان الثدي الذي يعد أكثر الأورام انتشارا بين النساء وتضمن محاضرة طبية استفاد منها 35 سيدة وقدمتها الدكتوره سحر الغامدي للتوعية عن المرض وطرق الوقاية منه وتعليم النزيلات طرق الفحص الذاتي بحضور مسئولة الأنشطة بالجمعية سهاد الرطروط .
وأكد الشهراني أن هذه الجهود التي تبذلها الجمعية لرعاية مرضى السرطان وتوعية المجتمع تأتي بدعم من أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه اللذين يوليان هذه الفئة من المجتمع اهتماما كبيرا لخدمتهم ومساعدتهم على تجاوز مرضهم، مشيرا إلى أن الجمعية وبمتابعة وتوجيهات من رئيس مجلس إدارتها الأستاذ عبدالعزيز التركي لا تزال تواصل عملها في التوعية والتثقيف وكذلك الكشف المبكر عن المرض ، من خلال عياداتها المتنقلة التي تعمل على فحص النساء وتحويل المصابات للمستشفيات المتخصصة لتلقي العلاج اللازم، مبينا سعيهم لتحقيق الاستدامة الاجتماعية من خلال الأنشطة المقدمة للمستهدفين والمجتمع بشكل عام.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح