سمو أمير حائل ونائبه يطمئنان على الرمالي وموقف بطولي للمشناء والتويجري يعود من بعيد



الرأي - سعيد آل هطلاء - عسير

اطمأن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة حائل في اتصال هاتفي اليوم على الكابتن فرحان الرمالي وملاحه ماجد الرمالي بعدما تعرضت سيارتهما المشاركة في المرحلة الثانية من رالي عسير الجولة الافتتاحية من بطولة السعودية للراليات الصحراوية لحادثة احتراق نتيجة التماس كهربائي.

ووجه سموه جميع القطاعات المعنية في منطقة حائل لتقديم المساعدة المطلوبة التي يحتاجها السائق الرمالي وملاحه.

وأعرب الرمالي وملاحه عن عميق شكرهما لسمو أمير منطقة حائل وسمو نائبه على متابعتهما واهتمامها بأبناء المنطقة أسوة بجميع أبناء الوطن أينما حلوا، مختتما حديثه بالقول: “بعد حيي يابو سعد”

موقف بطولي

وفي سياق متصل سجلت الجولة الثانية من رالي عسير موقف بطولة من السائق المشناء جازع الشمري عندما صادف السائق فرحان الرمالي لحظة احتراق سيارته وأبى الشمري أن يستكمل المرحلة إلا بعد المساعدة لحين وصول الفرق المختصة والاطمئنان على صحة زميليه الرمالي وملاحه.

ووصف الشمري اللحظات التي مر بها الملاح (بالحرجة) حيث عاني من إغماء، لافتاً أن ما قام به واجب إنساني من الممكن أن تتعرض له أي مركبة تسير في الطرقات العامة وليس فقط سيارات الرالي.

وتابع: على الرغم من ابتعادي عن المنافسة إلا أنني سعيد وراضٍ كل الرضا عن نفسي وهذا ما تتصف به الرياضة والرياضيين السعوديين من أخلاق عالية وروح الفريق الواحد الذي يظللنا بظله في وطننا الحبيب.

مفاجأة العودة

وفاجأ التويجري الجميع فجر هذا اليوم وقبيل انطلاق الجولة الثالثة والأخيرة من رالي عسير بالعودة إلى منافسات الرالي بعدما اضطر للتوقف والانسحاب في الجولة الثانية لعطل ميكانيكي في المحرك.

ووجه التويجري الشكر لفريق الأمن العام وطاقم الصيانة للفريق على ما بذلوه من جهد ومساندة ودعم أثمرت بفضل من الله بالعودة لمنافسات الجولة الأخيرة.

الجندي المجهول

لكل عمل أشخاص تقف خلف نجاحاته، وبحكم تكاملية التخصصات هناك رجال أوفياء دائما ما نجدهم يعملون في الخفاء بعيداً عن الأضواء ويقفون لساعات طويلة دون كلل أو ملل للحفاظ على العمل وسيره بانتظام لضمان نجاحه، محمد الزهراني أحد هؤلاء الرجال الذين يقفون لساعات طويلة في حديقة المشهد ينظم الدخول ويجيب عن استفسارات الزوار بكل بشاشة ورحابة صدر، ولابتسامته المعهودة استحق منا كلمة شكر: فشكراً على ابتسامتك الدائمة التي تثلج القلوب.

الهلال الأحمر

ترك الهلال الأحمر بصمة واضحة من خلال تواجده الدائم في جميع المواقع الميدانية مراحل رالي عسير والفعاليات المصاحبة له، وأعرب منسوبو فرق العمل في الهلال الأحمر علي الشيخ، ونايف عسيري وعامر عسيري ومحمد ’ل فنيس، وأحمد مجثل عن سعادتهم للمشاركة في النسخة الحالية من الرالي مما أتاح لهم الفرصة لمتابعة هذا الحدث المشوق (على حد تعبيرهم) وتقديم الخدمات للزوار والمشاركين في الرالي.

وأوضحوا أنهم باشروا عدداً من الحالات في الفعاليات المصاحبة تنوعت مابين إصابات طفيفة وحالات مرضية سابقة، وتم التعامل معها ومنها ما تم معالجته في الموقع ومنها ماتم معالجتها في المستشفى، ولم يتم تسجيل أي وأشاد منسوبو الهلال الأحمر باحترافية وبشاشة المنظمين والترحيب بالجمهور بطريقة رائعة، مؤكدين أنهم كانوا جزءاً من هذا الجمهور في أوقات الفراغ واستمتعوا بالعروض المسرحية والخفة والدريفت والكارتينج.

وأشاروا أنهم اتبعوا دورات تدريبية مكثفة قبل انطلاق الرالي والفعاليات المصاحبة في المجال الإسعافي ووضع أكثر من فرضية للتعامل مع جميع الحالات، خاصة السيارات الرياضية ذات الأداء العالي وكيفية تخليص المصاب من قفص السلامة (role kaje) وإزالة خوذة الرأس وبدلة السلامة ومراعاة سلامة الموقع وتواجد فريق الإطفاء، مشددين على أهمية اتخاذ كافة إجراءات السلامة الخوذة وطفايات الحريق وحقائب السلامة وتوافر في مواقع صيانة السيارات، مع التنبيه على بقاء الجمهور في أماكن بعيدة عن هذه المواقع.

بادرة مميزة  من الدفاع  المدني

قدمت دوريات الدفاع المدني بمنطقة عسير والمنتشرة على طول مسارات الرالي لفتة طيبة من خلال توزيعها المياه على المصورين والاعلاميين والجماهير التي حضرت لتغطية ومشاهدة الحدث. وليس بمستغرب على رجال الدفاع المدني هذه البادرة وهم من يضحون بارواحهم لانقاذ ارواح الغير
كل الشكر والتقدير لهم على هذه البادرة الجميلة.

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح