عام مشرق واحتفالية عظيمة



عام مشرق يحمل في طياته احتفالية عظيمة، تتوالى الأفراح والمناسبات، ولازلنا نعتلي المجد، ونسود العالم، تحت مظلة قيادة حكيمة، وشعب وفي ومتكاتف، (همة حتى القمة) هذا شعارنا يحاكي واقعنا، وللوطن مكانة عظيمة في نفوس أبنائه ،وخصوصاً إذا كان هذا الوطن هو المملكة العربية السعودية، هي التي تعطي بلا حد، فأحبها الحفيد والجد، قبلة المسلمين، ومحبط الوحي، ضمت على أرضها الشعب الوفي، بادلها العطاء بالولاء، والتضحية والوفاء،
فحُق لنا أن نحتفل بمناسبة الذكرى (89) لتوحيد مملكتنا الحبيبة، ادام الله عزها ومجدها وشأنها ورُقيها. وحفظها الله وحفظ قيادتنا وشعبنا من شر وكيد كل فاجر.

                                            مدرب تنمية بشرية


3 التعليقات

    1. 1
      سعد القحطاني

      اشكر مشاعرك الصادقه نحو هذا الوطن الغالي ومزيداً التقدم والى الامام ابا باسل متمنياً لك دوام التوفيق.

      (0) (0) الرد
    2. 2
      يحي المازني

      بيض الله وجهك يابو باسل وحفيظ ووطننا الغالي من كل شر ومكروه نسأل الله العظيم ان يحفظ قادتنا وبلادنامن كل حاقد فاجر

      (0) (0) الرد
    3. 3
      سلطان آل عياض

      شعور صادق من رجل واثق يفخر ونفتخر جميعاً بالقمه….

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح