الهيئة العامة للأوقاف ووزارة العمل تطلقان برنامج استدامة وتمكين



الرأي - الرياض

تطلق الهيئة العامة للأوقاف بالشراكة مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية الأحد القادم 14 صفر 1441هـ برعاية معالي وزير العمل والتنميةالاجتماعية رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للأوقاف المهندس أحمد بن سليمان الراجحي برنامج استدامة وتمكين، والذي يهدف إلى تطويروتنمية القطاع غير الربحي وتعزيز إسهامات الأوقاف في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتمكينها من تحقيق مستهدفات رؤية المملكة2030.

وتأتي هذه الشراكة بين الهيئة العامة للأوقاف ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية انطلاقاً من التكامل والتعاون المشترك بين الجهات الحكوميةلتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، واستمراراً لمسيرة تنظيم القطاع غير الربحي وتحفيزه وتمكينه لتحقيق التكافل الاجتماعي وتسريعمساهمة الأوقاف في التنمية الاجتماعية، حيث تنطلق مسارات برنامج “استدامة وتمكين” من توجهات الهيئة العامة للأوقاف التي تتواءم معاستراتيجية التنمية التابعة لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية.

وفي إطار هذه الشراكة جاء إطلاق برنامج استدامة وتمكين للمساهمة في معالجة التحديات التي تواجه القطاع غير الربحي، وزيادةمساهمته في إجمالي الناتج المحلي من (0.3%) إلى (5٪)، لتتناسب مع المتوسط العالمي الذي يبلغ (6%).

ويهدف هذا البرنامج التنموي إلى توجيه مصارف الأوقاف إلى برامج عالية الأثر وتحقيق الاستدامة المالية للجهات غير الربحية بالإضافة إلىرفع كفاءة المنظمات والعاملين بها لتحقيق أثر أعمق، متضمناً ثلاث مسارات؛ هي: الاستدامة، والتمكين، والتكامل.

وسيتم الإعلان عن توقيع اتفاقيات مع مجموعة من الشركاء من الجهات الحكومية والجامعات والمسؤولية الاجتماعية وإطلاق مبادراتومنتجات وقفية تحقق موارد مالية مستدامة للقطاع غير الربحي وتسهم في تمكين وتحفيز القطاع غير الربحي، وتسهم في تعزيز تنميةمستدامة، وتعزز دور الأوقاف في التنميةالاقتصادية والاجتماعية.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح