رستم رئيساً للمجلس البلدي لأمانة منطقة جازان ومحه نائب الرئيس



الرأي - جازان

أوضح رئيس اللجنة الإعلامية الأستاذ عثمان علي راجح بأن المجلس عقد جلسة خاصة لانتخاب الرئيس ونائبه للفترة الثانية وذلك مساء أمس الأثنين وفاز الأستاذ وليد بن احمد رستم برئاسة المجلس البلدي لأمانة منطقة جازان للفترة الثالثة من الدورة الثالثة، وفاز الأستاذ وليد بن جيلان محه بمنصب نائب الرئيس بالتزكية، حيث انتخب أعضاء المجلس البلدي رئيسًا ونائبًا للمجلس، وتأتي الانتخابات بناء على نظام المجالس البلدية الذي ينص على إجراء انتخابات بعد انتهاء السنتين من الفترة الأولى والتي تنتهي بنهاية السنة المالية 1440 /‏‏‏‏‏1441هـ، ولمقتضيات النظام فإنه يتوجب على المجالس البلدية انتخاب رئيس للمجلس ونائبه للفترة الثالثة من الدورة الحالية، بدعوة من رئيس المجلس الحالي في جلسة خاصة وذلك قبل خمسة عشر يوما على الأقل (على أن يكون التصويت بطريقة الاقتراع السري ويحق لكافة الأعضاء منتخبين ومعينين الترشيح والتصويت باستثناء المعين بحكم وظيفته (ممثل الأمانة، رئيس البلدية)، حيث لا يحق لهما الترشح أو التصويت في انتخاب رئيس المجلس أو نائبه، على أن يقوم رئيس المجلس ونائبه المنتخبان للفترة الثانية بمزاولة مهام عملهما من تاريخ 06 /‏‏‏‏‏05 /‏‏‏‏‏1441هـ، وأكد رستم حرصه على التعاون مع أعضاء المجلس لخدمة مدينة جازان والقرى التابعة لها ، مثمنا جهود أعضاء المجلس وعملهم الدؤوب لخدمة الوطن والمواطن، وأشار رئيس المجلس البلدي المنتخب إلى التوجه بتقديم افضل الخدمات للمدينة والقرى التابعة لها، ونوه إلى التنسيق الكامل مع أمانة جازان بما يؤدي الى تحقيق الاستفادة القصوى من هذه الخدمات.

كما لفت نائب رئيس المجلس المنتخب الأستاذ وليد بن جيلان محه الى أن جلسة انتخاب رئيس المجلس ونائبه جرت في أجواء شفافة، معبرا عن شكره لأمين المجلس البلدي أ. أنور حسين حكمي واعتزازه بأعضاء المجلس البلدي، وأضاف سيكون هناك انسجاما وتفاهما إلى حد كبير بين أعضاء المجلس سينعكس لمصلحة العمل وما ينتظره المواطن من المجلس.

وشكر أعضاء المجلس البلدي لأمانة منطقة جازان نائب الرئيس السابق للمجلس البلدي الأستاذ علي مجلي، على عمله للمجلس خلال الفترة الثانية من المرحلة الثالثة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح