فرنسا تتغلب على بلجيكا وتتأهل لنهائي كأس العالم 2018



الرأي - أنس القاسم

تأهل المنتخب الفرنسي إلى نهائي كأس العالم بعد تغلبه على نظيره المنتخب البلجيكي، بهدف دون رد في المباراة التي جمعت المنتخبين اليوم بنصف نهائي البطولة في ملعب “كريستوفسكي”، بمدينة سان بطرسبرج.

وسجل هدف المنتخب الفرنسي الوحيد صامويل أومتيتي في الدقيقة “51” من زمن اللقاء.

لعبت فرنسا بتشكيلة مكونه من: هوجو لوريس في حراسة المرمى وفي خط الدفاع: بافارد – فاران – أومتيتى – لوكاس هيرنانديز وفي خط الوسط: كانتى – بوجبا – ماتويدى – مبابى وفي الهجوم: جريزمان – جيرو

ولعبت بلجيكا بتشكيلة مكونه من: تيبو كورتوا في حراسة المرمى وفي خط الدفاع: الديرفيريلد – كومبانى – فيرتونخين – ناصر الشاذلى وفي خط الوسط: فيتسيل – دى بروين – فيلاينى – موسى ديمبيلى وفي الهجوم: هازارد – لوكاكو

بدأت المباراة بحماسية من الفريقين وبصورة جيدة من المنتخب البلجيكي الذي بسط سيطرته على الكرة من أجل تسجيل هدف الأسبقية وسط تراجع وتحفظ دفاعي من نظيره الفرنسي الذي أعتمد لاعبوه على الهجمات المرتدة.

وفي الدقيقة “15” جاءت أول فرصة خطيرة للمنتخب البلجيكي لكن لم يتعامل معها، إيدين هازارد في الشكل المطلوب حيث سددها بجوار قائم الحارس هوجو لوريس.

وسدد بليز ماتويدي، تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة “17” لكن حارس بلجيكا تصدى لها ببراعة.

وراوغ إيدين هازارد دفاعات فرنسا وكاد أن يفتتح التسجيل لبلجيكا في الدقيقة 18″ لكن رافاييل فاران قام بدور الحارس لوريس وحول الكرة لركلة ركنية.

ومع دخول الدقيقة 21 من مجريات الشوط الأول كان الأرتباك واضح على لاعبي فرنسا حيث سيطر المنتخب البلجيكي على الكرة وصنع فرص خطيرة على الحارس هوجو لوريس وسط اعتماد المنتخب الفرنسي على الهجمات المرتدة.

وتقدم أوليفيه جيرو، وسدد رأسية قوية في الدقيقة “31” لكنها مرت بجوار قائم المنتخب البلجيكي.

وتمكن حارس تشيلسي والمنتخب البلجيكي من أبعاد انفراد بافارد في الدقيقة “39” ومنع الديوك من تسجيل الهدف الأول.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بين المنتخبين والذي استحوذ عليه منتخب بلجيكا بشكل واضح وصريح وفضل المنتخب الفرنسي الأعتماد على الهجمات المرتدة.

وفي الشوط الثاني واصل المنتخب البلجيكي السيطرة والأستحواذ على الكرة وبسط سيطرته المطلقة على المباراة وافتتح أول فرصة له في الشوط الثاني برأسية من لوكاكو بعد عرضية من فيستل لكنها لم تكن دقيقة من مهاجم مانشستر يونايتد.

وسجل صامويل أومتيتي الهدف الأول للديوك في الدقيقة “51” بعدما نجح من هز الشباك من ركلة ركنية، وبعدها بدقائق أهدر جيرو فرصة تسجيل الهدف الثاني ليسدد بصورة سيئة في دفاع المنتخب البلجيكي في الدقيقة “54”.

وأضاع المنتخب البلجيكي فرصة خطيرة في الدقيقة “61” لكن كيفين دي بروين لم يتعامل معها بالشكل المطلوب عندما حصل على كرة عائدة من رافاييل فاران داخل منطقة الجزاء ليسددها برعونة لتصل بسهولة للوريس.

وكاد المنتخب البلجيكي من جديد أن يسجل هدف التعادل عن طريق مروان فيلايني برأسية قوية في الدقيقة “63” لكنها مرت بجوار القائم بصورة قريبة للغاية، وفي الدقيقة “80” من زمن اللقاء منع الحارس الفرنسي لوريس من تعادل بلجيكا بعدما تصدى لتسديدة صاروخية من فيستل.

وقبل نهاية اللقاء بدقائق تألق الحارس البلجيكي تيبو كورتوا وتصدى لتسديدة أنطوان جريزمان بعد استلم الكرة خارج منطقة الجزاء لكن تيبو كورتوا تصدى لها بشكل رائع وعاد الحارس مرة أخرى للتألق في التصدي لانفراد توليسيو في الدقيقة “96” لينتهي اللقاء بفوز فرنسا بهدف دون رد.

وسيواجه المنتخب الفرنسي، الفائز من مباراة المنتخب الإنجليزي والكرواتي في 15 يوليو الجاري في المباراة النهائية.

 


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح