وفاة طفلة عاقبتها والدتها بوضعها في كيس



[FONT=Arial]
أعلنت الشرطة الفلبينية يوم الاثنين أن طفلة “6 أعوام” لقيت حتفها في مدينة بشمال الفلبين بعدما وضعتها والدتها في كيس لمعاقبتها على عنادها.

وألقت الشرطة القبض على ميلبا غامونغان “34 عاما” التي حاولت الفرار وبصحبتها ولديها الاثنين الآخرين بعد الحادثة في وقت متأخر يوم السبت في مدينة تابوك في إقليم كالينجا على بعد 330 كيلو مترا شمال مانيلا.

وقال فيرديلو لايا مدير شرطة الإقليم إن الفتاة اختنقت لان الكيس كان مبطنا بالسيلوفان.

وأضاف إن التحقيقات أوضحت أن غامونغان أجبرت الفتاة على الدخول في الكيس “عقابا لها على عنادها”.

وقال”وبعد ذلك أخذت الأم غفوة وعندما عادت لتطمئن على الفتاة لاحظت أنها لم تعد تتنفس “.

وأضاف “هرع الجيران لمساعدة غومونغان و نقلوا الضحية للمستشفى”.

وأشار لايا إلى أن الشرطة ستوجه تهم قتل أطفال ضد غامونغان التي يقول جيرانها أنها اعتادت ضرب أطفالها أو وضعهم داخل أكياس عند ارتكابهم أخطاء صغيرة.

متابعات
[/FONT]


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح