من خلال عرض عسكري استعراضي غير مسبوق

أهالي عسير يحتفلون مع القوات المسلحة باليوم الوطني 89 اليوم



الرأي - عسير

كشفت اللجنة المنظمة لاحتفال منطقة عسير باليوم الوطني 89، النقاب عن المفاجأة التي أعددتها لأهالي المنطقة غداً الأحد 23 محرم 1441 هجري الموافق 22 سبتمبر 2019م، حيث أعلنت أن فعاليات الاحتفال ستشهد عرضاً عسكرياً مباشراً أمام الحضور في صورة تجسد قيم الترابط والإلتفاف المجتمعي مع جنود الوطن احتفاءً بأسر أبطال الحد الجنوبي وتثميناً لتضحياتهم الغالية.
وأوضحت اللجنة أن العرض العسكري سيضم أكثر من 2000 فرد عسكري مابين جنود مشاة، وقوات خاصة، وقوات جوية، وكذلك 60 شاحنة عسكرية، و3 طائرات عمودية عسكرية و12 طائرة حربية و27 طياراً سعودياً صنفوا ضمن أفضل الطيارين في العالم.
وأشارت اللجنة إلى أن العرض العسكري صُمم ليكون الفقرة الرئيسية في احتفالات عسير باليوم الوطني لهذا العام، وجاء ليؤكد على مكانة منطقة عسير الغالية، فمع موقعها الجغرافي في جنوب المملكة، اكتسبت عسير موقعاً وطنياً في قلب الوطن والمواطن. وأكدت على أن العرض ماهو إلا تعبيراَ ملموساً عن مشاعر الحب والولاء والتقدير من كل أرجاء المملكة والشعب السعودي بكل أطيافه لأبطال قواتنا المسلحة.

وسيشهد العرض العسكري مسيرة استثنائية لقوات المارينز بدءاً من جزيرة كدنبل ومروراً بدرب عسير التاريخي وصولاً إلى مقر الاحتفال بأبها، وذلك وسط خروج أهالى القرى والمدن للاستقبال والترحيب بحماة الأرض ورعاة الأمن من أبناء قواتنا المسلحة، هذا بالإضافة إلى فقرة استعراض جوي يؤديها 27 طياراً سعودياً من أفضل الطيارين في العالم، بالإضافة إلى فقرة طي وحمل ورفع العلم، والتي ستتم بواسطة فريق المظليين القادمين بالعلم من تبوك في أقصى الشمال إلى عسير في الجنوب، في دلالة رمزية تؤكد على ترابط أبناء الوطن كالجسد الواحد.
ومع انتهاء العرض العسكري تبدأ المسيرات الشعبية ثم الفقرات الفنية والترفيهية التي تعكس المزيج الاستثنائي لشخصية أبناء عسير، والتي جمعت بين التمسك بمظاهر الحياة اليومية بكافة مكوناتها الفنية والثقافية والرياضية، وبين حشد الهمم ورفع المعنويات تعزيزاً لجهوزية أبطال الحد الجنوبي، كل ذلك دون التفريط في مواصلة مسيرة التطور تحت ظل قيادة حكيمة اتخذت من الاستثمار في الإنسان والانفتاح على العالم، ثقافة راسخة نحو مستقبل مزدهر وتنمية مستدامة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح