أمير عسير يشيد بجهود القائمين على فعاليات أولمبياد أيتام المملكة الثاني .. ومدير عام تعليم المنطقة يكرم الفائزين



الرأي - عسير

أشاد صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال آل سعود أمير منطقة عسير، بجهود القائمين على فعاليات الأولمبياد الوطني الثاني لجمعيات رعاية الأيتام بالمملكة، الذي تنظمه جمعية آباء لرعاية الأيتام بمنطقة عسير خلال الفترة الحالية، بالتعاون مع شريكها الاستراتيجي جامعة الملك خالد.

جاء ذلك خلال استقبال سموه لمدير عام جمعية آباء بمنطقة عسير المشرف العام على الأولمبياد الدكتور سعد آل عمرو مؤخرًا، حيث قدم سمو أمير منطقة عسير شكره لكافة العاملين في الأولمبياد على جهودهم في تحقيق نجاحه والإسهام في تنمية مهارات ومواهب أبناء الوطن من هذه الفئة.

بدوره قدم آل عمرو بداية اللقاء نبذة تعريفية عن برامج وفعاليات وأهداف الأولمبياد، لافتاً إلى أن الجمعية حرصت على إقامة فعاليات هذا الأولمبياد خلال فترة الصيف ضمن روزنامة فعاليات صيف عسير.

وفي ختام اللقاء وقع سمو الأمير تركي بن طلال على راية الأولمبياد، مباركاً جهود القائمين على إقامة وتنظيم فعاليات النسخة الثانية من الأولمبياد.

من جهة أخرى يواصل الأولمبياد إقامة فعالياته الرياضية والثقافية بشكل يومي، بالإضافة إلى البرامج الترفيهية المصاحبة، حيث نظم القائمين الأولمبياد صباح أمس الأربعاء رحلة للمشاركين في الفعاليات إلى مزرعة الورد الطائفي بعسير، اطلعوا من خلالها على آليات استخراج المواد العطرية من الورد في المصنع الخاص بالمزرعة.

كما استضافت اللجنة التنظيمية للأولمبياد في الفترة المسائية سعادة مدير عام تعليم منطقة عسير الأستاذ سعد الجوني، الذي بدوره كرم الفائزين في مسابقات اليوم الثالث الرياضية والثقافية، حيث تسلمت جمعية رفاق من منطقة حائل من سعادته الميدالية الذهبية ولقب المركز الأول في نتائج المسابقة الثقافية، فيما حصلت جمعية تراؤف من محافظة حفر الباطن على الميدالية الفضية والمركز الثاني، وجاءت في المركز الثالث جمعية كافل من منطقة مكة المكرمة عبر تحقيقها للميدالية البرونزية.

كذلك كرم الجوني الفائزين في بطولة تنس الطاولة حيث حققت جمعية أبناء من مدينة الجبيل المركزين الأول والثاني وكان المركز الأول من نصيب المتسابق يوسف القوسي، وفي المركز الثاني المتسابق فيصل التويجري، كذلك حقق متسابقين جمعية تراؤف من محافظة حفر الباطن أركان الشمري وعمر الرشيدي على المركزين الثالث والرابع.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *



ملاحظة : يمنع نشر أي تعليق بدون الاسم الصريح